إردوغان لن يسمح بـ"جيش إرهابي" على حدود تركيا بعد إعلان أمريكا حشد 30 ألف مسلح جلهم أكراد

18.01.2018

أوضح مجلس الأمن القومي التركي برئاسة إردوغان أنه لن يسمح بتشكيل "جيش إرهابي" على الحدود التركية وذلك بعد إعلان التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة في شمال سوريا أنه يعمل مع قوات سوريا الديمقراطية، التي تهيمن عليها "وحدات حماية الشعب" الكردية لتشكيل قوة حدودية جديدة قوامها 30 ألف فرد.

وقال مجلس الأمن القومي التركي يوم الأربعاء (17 كانون الثاني/يناير 2018) إن تركيا سترد على الفور على أي تهديدات من غرب سوريا قد تضر بالدولة أو مواطنيها. وجاء ذلك في بيان إثر اجتماع لأعلى هيئة تنسيق أمني في تركيا برئاسة الرئيس رجب طيب أردوغان في أنقرة. كما أوصى المجلس الحكومة بتمديد حالة الطوارئ للمرة السادسة عقب الانقلاب الفاشل 2016عام .

وأوضح المجلس في بيانه أنه لن يسمح بتشكيل "جيش إرهابي" على الحدود التركية وذلك بعد إعلان التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة في شمال سوريا أنه يعمل مع قوات سوريا الديمقراطية، التي تهيمن عليها "وحدات حماية الشعب" الكردية لتشكيل قوة حدودية جديدة قوامها 30 ألف فرد.

وطالب مجلس الأمن التركي بجمع كل الأسلحة التي وزعت على مقاتلين أكراد في سوريا "دون تأخير". بدوره قال نائب رئيس الوزراء التركي بكير بوزداغ اليوم إن بلاده لن تتردد في اتخاذ خطوات في عفرين ومناطق أخرى عبر الحدود مع سوريا للحفاظ على أمنها القومي إذا لم تنفذ مطالبها.

وفي تصريح للصحفيين عقب اجتماع للحكومة قال بوزداغ، وهو أيضا المتحدث باسم الحكومة، إن تشكيل "ممر إرهابي وجيش إرهابي" على الحدود مع تركيا يمثل تهديدا أمنيا وإن صبر أنقرة أوشك على النفاد. وقال المسؤول التركي إن تصرفات الولايات المتحدة في سوريا لا تفيد التحالف بين البلدين مؤكدا أن الدعم الأمريكي لوحدات حماية الشعب الكردية "يتعذر تفسيره". (رويترز)

تركيا تتوعد مجددا: لن نسمح بتشكيل جيش إرهابي على حدودنا. إثر اجتماع له برئاسة أردوغان، قال مجلس الأمن القومي التركي إن أنقرة سترد على أية تهديدات من غرب سوريا قد تضر بها أو بمواطنيها. بدوره قال نائب رئيس الوزراء إن تركيا لن تسمح بتشكيل "ممر إرهابي وجيش إرهابي" على حدودها.
 

اقرأ أيضًا: مقالات مختارة من موقع قنطرة
إرسال التعليق يعني موافقة القارئ على شروط الاستخدام التالية: لهيئة التحرير الحق في اختصار التعليق أو عدم نشره، وهذا الشرط يسري بشكل خاص على التعليقات التي تتضمن إساءة إلى الأشخاص أو تعبيرات عنصرية أو التعليقات غير الموضوعية وتلك التي لا تتعلق بالموضوع المُعلق عليه أو تلك المكتوبة بلهجة عامية أو لغة أجنبية غير اللغة العربية. والتعليقات المتكوبة بأسماء رمزية أو بأسماء غير حقيقية سوف لا يتم نشرها هي الأخرى. ويرجى عدم وضع أرقام هواتف لأن التعليقات ستكون متاحة على محرك البحث غوغل وغيره من محركات البحث.