اسم "محمد" من بين أكثر عشرة أسماء انتشارا في النمسا وألمانيا

28.01.2018

تشهد أوروبا تحولاً ليس فقط في مظهر الحياة، وإنما أيضاً في الأسماء الأكثر شعبية نظراً لنسبة من هم من أصول مهاجرة ممن يعيشون فيها. ومع تزايد عدد المهاجرين في أوروبا وتدفق عدد كبير من اللاجئين إليها مؤخراً، أصبحت بعض الأسماء أكثر تداولاً من أي وقت سابق.
 
وبحسب ما نشر في موقع "دي فيلت" الألماني، فإن إحصاءات مثيرة للجدل لعام 2017 في العاصمة النمساوية أكدت أن اسم "محمد" يحتل المرتبة الثالثة بين الأسماء الأكثر شيوعاً هناك. هذه الأرقام لا تطابق أرقام "مركز اللغة الألمانية"، التي نشرت مؤخراً وجاءت في مخالفة لإحصاءات مدينة فيينا.
 
 وأضاف المصدر ذاته أن النقاد يشككون في قائمة الأسماء التي نشرها "مركز اللغة الألمانية" ويشيرون إلى أن هذه القائمة غير مكتملة وتعمد المركز التلاعب بها، لأن من المفروض أن يكون اسم "محمد" من بين الأسماء العشرة الأوائل، ولكن لأسباب سياسية تم إخفاء هذه الحقيقة، بحسب ما جاء في موقع "دي فيلت".
 
في نفس السياق ذكرت صحيفة "كرونين" النمساوية في وقت سابق أن المسؤولين عن الإحصاء في مدينة فيينا لم يدرجوا اسم "محمد" بكتابات حروف لاتينية مختلفة في قائمة واحدة، وتعليلهم كان أن الاسم يكتب بطرق مختلفة: Mohamed ،Muhamed ،Muhammad ،Muhammed ،Mehmet إلى غير ذلك من الكتابات الأخرى. ويرجع الاختلاف في كتابات اسم "محمد" إلى انحدار المهاجرين المسلمين الذين يعيشون في ألمانيا والنمسا من دول عديدة تختلف فيها كتابة الاسم بالحروف اللاتينية. وبحسب الصحيفة، فلو تم سرد هذا الاسم باختلافاته في الكتابة في لائحة واحدة، لاحتل مركزاً من بين الأسماء العشرة الأكثر شهرة في ألمانيا والنمسا. دي دبليو
 
 
 
 
اقرأ أيضًا: مقالات مختارة من موقع قنطرة
إرسال التعليق يعني موافقة القارئ على شروط الاستخدام التالية: لهيئة التحرير الحق في اختصار التعليق أو عدم نشره، وهذا الشرط يسري بشكل خاص على التعليقات التي تتضمن إساءة إلى الأشخاص أو تعبيرات عنصرية أو التعليقات غير الموضوعية وتلك التي لا تتعلق بالموضوع المُعلق عليه أو تلك المكتوبة بلهجة عامية أو لغة أجنبية غير اللغة العربية. والتعليقات المتكوبة بأسماء رمزية أو بأسماء غير حقيقية سوف لا يتم نشرها هي الأخرى. ويرجى عدم وضع أرقام هواتف لأن التعليقات ستكون متاحة على محرك البحث غوغل وغيره من محركات البحث.