ولذلك ليس من المبالغة القول إنَّ هناك قطبين سياسيين متعارضين في شمال سوريا قاما بتشكيل تحالف، يمكن اعتباره مؤشرًا على التشابك غير المعقول في الحرب السورية.

والحقيقة أنَّ هذا التحالف المتناقض سياسيًا يُحقِّق نجاحًا عسكريًا. فمنذ عام 2015 لا يزال هؤلاء الحلفاء يدحرون تنظيم "الدولة الإسلامية" ويجبرونه على التراجع من قرية تلو الأخرى ومن مدينة تلو الأخرى. وهنا يتقاسم المتحالفون العمل فيما بينهم بشكل واضح: حيث يتولى الأمريكيون القصف من الجو، أمَّا مقاتلو حزب العمال الكردستاني، الذين يسمون أنفسهم في شمال سوريا رسميًا باسم "وحدات حماية الشعب" (YPG)، فهم ينجزون أعمال القذارة على الأرض - بإسناد من بعض أفراد "القوَّات الخاصة الأمريكية". خلال المؤتمر الصحفي في كولورادو أكَّد الجنرال توماس على أنَّ "الأمور تسير جيدًا بالنسبة لنا. لقد فقدوا آلاف القتلى في المعارك. بينما لم نفقد نحن إلاَّ جنديين فقط".

الكولونيل ريان ديلون، المتحدِّث الرسمي باسم الجيش الأمريكي في الشرق الأوسط. Foto: AP
الكولونيل ريان ديلون، المتحدِّث الرسمي باسم الجيش الأمريكي في الشرق الأوسط: "لقد أثبتت قوَّات سوريا الديمقراطية أنَّها القوة الوحيدة، التي لديها القدرة على محاربة تنظيم ’الدولة الإسلامية‘ وهزيمته" بشكل فعَّال.

وفي شهر أيَّآر/مايو 2017 أعلنت وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاغون) عن أنَّها تقوم بتزويد حلفاء "قوَّات سوريا الديمقراطية" (SDF) بالأسلحة النارية وبالهاونات والمركبات المُدرَّعة. وفي مقابلة مع برنامج "بانوراما" في القناة الأولى الألمانية ARD قال ضمن هذا السياق الكولونيل ريان ديلون، المتحدِّث الرسمي باسم الجيش الأمريكي في الشرق الأوسط: "أعتقد أنَّ هذا القرار كان قرارًا صائبًا. لقد أثبتت قوَّات سوريا الديمقراطية أنَّها القوة الوحيدة، التي لديها القدرة على محاربة تنظيم ’الدولة الإسلامية‘ وهزيمته بشكل فعَّال".

قبل فترة قصيرة دخلت الميليشيات الكردية إلى مدينة الرقة السورية، عاصمة تنظيم "الدولة الإسلامية" السابقة الواقعة على نهر الفرات. وعلى الفور كشف الأكراد عن ولاءهم السياسي. حيث رفعوا في الساحة المركزية داخل المدينة لافتة كبيرة تحمل صورة زعيم حزب العمال الكردستاني عبد الله أوجلان، المسجون في سجن تركي منذ ثمانية عشر عامًا.

"الخلفيات السياسية تتلاشى في ساحة المعركة"

أردنا أن نعرف من الكولونيل ريان ديلون مدى طبيعة التعاون مع تنظيم ماركسي بالنسبة للجيش الأمريكي. وحول ذلك يقول هذا الضابط الأمريكي: "نحن الجنود يهمنا أن يكون شركاؤنا قادرين على القتال. أمَّا الخلفيات السياسية فهي تتلاشى في ساحة المعركة".

ولكن في الواقع لا يمكن تجاهل الحديث حول الخلفيات السياسية ومزالقها. فعلى أية حال من الواضح أنَّ هذا التحالف يضع كلا الطرفين أمام مشكلات. ففي أواخر شهر تشرين الأوَّل/أكتوبر 2017 كتبت السفارة الأمريكية في أنقرة على موقع تويتر وباللغة التركية أنَّ "أوجلان شخص لا يستحق الاحترام". ولكن على الأرجح أنَّ هذه الرسالة لم تُهدِّئ الرئيس التركي رجب طيب إردوغان.

في سوريا لا يسيطر الآن المقاتلون الأكراد فقط على الرقة، التي كانت حتى الحرب مدينة ذات أغلبية عربية، بل لقد باتوا يفرضون سيطرتهم أيضًا على حقول النفط في محافظة دير الزور في جنوب شرق البلاد، بعيدًا عن مناطق الأكراد في الشمال. وبالتالي فإنَّ نشوب صراعات جديدة مع السكَّان العرب أصبح أمرًا لا مفر منه. إذ إنَّ مَنْ يدحر تنظيم "الدولة الإسلامية" فلن يساهم بعد ذلك بالضرورة في تحقيق الاستقرار في البلاد.

كيف ينظر حزب العمال الكردستاني إلى تحالفه مع الأمريكيين؟ خلال نحو خمسة عشر عامًا من سياسات التدخُّل القاسية في الشرق الأوسط أصبحت القوة العسكرية الأمريكية محط الكثير من الكراهية. ولذلك فإنَّ مَنْ يتحالف معها ويجني من خلال ذلك مكاسب إقليمية، يخاطر بإثارة عداء العديد من الجماعات والحكومات في المنطقة ومعارضتها له.

ماذا سيحدث عندما يأتي يوم الانتقام؟ هل ستسرع الولايات المتَّحدة الأمريكية لمساعدة حزب العمال الكردستاني؟ وماذا عن هذا التنظيم الكردي ومصداقيته السياسية؟ من الملاحظ أنَّ حزب العمال الكردستاني لا يحب انتشار صِيت تحالفه مع الإمبريالية الأمريكية. وعلى ما يبدو فإنَّ أعضاء حزب العمال الكردستاني يشعرون بالحرج من ذلك أمام أنصارهم ذوي التوجُّهات الثورية.

اقرأ أيضًا: مقالات مختارة من موقع قنطرة
إرسال التعليق يعني موافقة القارئ على شروط الاستخدام التالية: لهيئة التحرير الحق في اختصار التعليق أو عدم نشره، وهذا الشرط يسري بشكل خاص على التعليقات التي تتضمن إساءة إلى الأشخاص أو تعبيرات عنصرية أو التعليقات غير الموضوعية وتلك التي لا تتعلق بالموضوع المُعلق عليه أو تلك المكتوبة بلهجة عامية أو لغة أجنبية غير اللغة العربية. والتعليقات المتكوبة بأسماء رمزية أو بأسماء غير حقيقية سوف لا يتم نشرها هي الأخرى. ويرجى عدم وضع أرقام هواتف لأن التعليقات ستكون متاحة على محرك البحث غوغل وغيره من محركات البحث.
To prevent automated spam submissions leave this field empty.