السيسي: مصر ترفض تحول اليمن إلى نفوذ قوى غير عربية أو إلى تهديد أمن الدول العربية وحرية الملاحة

14.08.2018

قال الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي يوم الإثنين (13 أغسطس / آب 2018) إن القاهرة تشعر بالقلق الشديد إزاء الأمن في البحر الأحمر بعد هجوم شنته جماعة الحوثي اليمنية على ناقلتي نفط سعوديتين مما دفع المملكة إلى وقف شحن النفط الخام مؤقتا عبر مضيق باب المندب.

وفي مؤتمر صحفي مع نظيره اليمني عبد ربه منصور هادي بالقاهرة، قال السيسي أيضا إن القاهرة ملتزمة بمساعدة اليمن على استعادة الأمن بعد أكثر من ثلاث سنوات من الحرب التي أودت بحياة الآلاف.

ومضى السيسي قائلا: "إننا نرفض بشكل قاطع أن يتحول اليمن لموطئ نفوذ لقوى غير عربية أو منصة لتهديد أمن واستقرار الدول العربية الشقيقة أو حرية الملاحة في البحر الأحمر ومضيق باب المندب".

وكان التحالف الذي تقوده السعودية قد قال الشهر الماضي إن جماعة الحوثي هاجمت ناقلة نفط سعودية في البحر الأحمر ملحقة بها أضرارا طفيفة، وذلك بعدما أعلن الحوثيون استهدافهم لبارجة سعودية في المنطقة. وذكر التحالف أنه أحبط هجمات سابقة في البحر الأحمر في أبريل / نيسان ومايو / أيار 2018.

رئيس مصر السيسي وملك السعودية سلمان
رئيس مصر السيسي وملك السعودية سلمان

ومصر جزء من التحالف لمحاربة الحوثيين في اليمن، وتشارك بقوات بحرية لحماية باب المندب الذي يشكل أهمية استراتيجية لها نظرا لأنه المنفذ الوحيد أمام السفن المتجهة لقناة السويس أو القادمة منها.

ويقول التحالف إن أحد المبررات الرئيسية لتدخله في اليمن هو حماية مسارات الشحن البحري مثل البحر الأحمر حيث يمر نفط الشرق الأوسط والسلع الآسيوية إلى أوروبا عبر قناة السويس. رويترز

 

اقرأ أيضًا: مقالات مختارة من موقع قنطرة
إرسال التعليق يعني موافقة القارئ على شروط الاستخدام التالية: لهيئة التحرير الحق في اختصار التعليق أو عدم نشره، وهذا الشرط يسري بشكل خاص على التعليقات التي تتضمن إساءة إلى الأشخاص أو تعبيرات عنصرية أو التعليقات غير الموضوعية وتلك التي لا تتعلق بالموضوع المُعلق عليه أو تلك المكتوبة بلهجة عامية أو لغة أجنبية غير اللغة العربية. والتعليقات المتكوبة بأسماء رمزية أو بأسماء غير حقيقية سوف لا يتم نشرها هي الأخرى. ويرجى عدم وضع أرقام هواتف لأن التعليقات ستكون متاحة على محرك البحث غوغل وغيره من محركات البحث.