العفو الدولية: "السلطات (المصرية) تقول إنها تستعيد الاستقرار والأمن ولكن جنون العظمة جعلها عمياء وغير قادرة على التمييز بين التظاهرات السلمية والتهديدات الأمنية الحقيقية".

27.04.2016

ذكر نشطاء مدافعون عن حقوق الإنسان أن الحكومة المصرية اعتقلت وأوقفت مئات من الأشخاص من الذين خرجوا الاثنين للتنديد ب"تنازل" حكومة بلادهم عن جزيرتين مصريتين في البحر الأحمر للعربية السعودية.

وذكر ممثلو منظمة العفو الدولية أن "سحق حرية التجمع السلمي وانتهاك حقوق الآخرين يتماشيان تماما مع تعامل الحكومة المصرية مع أي نوع من الانتقاد". وأضافت أن "السلطات (المصرية) تقول إنها تستعيد الاستقرار والأمن ولكن جنون العظمة جعلها عمياء وغير قادرة على التمييز بين التظاهرات السلمية والتهديدات الأمنية الحقيقية".

ويقول مسؤولون سعوديون ومصريون إن الجزيرتين تابعتان للمملكة وإنهما كانتا فقط تحت السيطرة المصرية لأن الرياض طلبت من القاهرة في 1950 حمايتهما. (د ب أ، ا ف ب)

 

 

هل بُعث جهاز المخابرات الحربية المصرية ووُضع على الخطوط الأمامية للمعركة؟

رواية ما جرى في مصر في الأيام الحاسمة

كيف وصل السيسي إلى الحكم؟

 

 

 picture-alliance/dpa/O. Weiken

التعاون بين الشرطة الألمانية والمصرية في عهد السيسي

مساعدة ألمانية للنظام المصري على القمع؟

 

 

مظاهرات في روما احتجاجاً على مقتل ريجيني. dpa

مقتل طالب الدكتوراه الإيطالي جوليو ريجيني في مصر

حالة كلاسيكية من حالات لوم الضحية وتبرئة الأنظمة السلطوية

 

 

 Reuters/Mohamed Abd El Ghany

الخطاب الديني والأخلاقي في مصر في عهد السيسي

 

 

هل تسير مصر باتجاه الدولة الثيوقراطية؟

 

 

 Arian Fariborz

مصادرة المجال العام في ذكرى ثورة 25 يناير 2011 الخامسة

الدولة البوليسية في مصر تحارب أشباحها

 

 

 picture-alliance/AA/I. Yakut)

حظر أدبيات الإخوان المسلمين في مصر والسعودية

كُتُب الإخوان المسلمين...مُبجّلة في الماضي ومحظورة اليوم

 

 

 DW/E. Lehmann

سيارات أجرة نسائية في مصر للحد من التحرش

التاكسي الوردي...خدمة مصرية نسائية لمواجهة التحرشات الجنسية

 

 

 picture-alliance/dpa

واقع الإعلام المصري في ظل قانون الإرهاب الجديد

"قانون الإرهاب يطيح بحرية الصحافة في مصر ولا يعاديها فقط"

 

 

قناة السويس الجديدة. dpa

قناة السويس الجديدة في مصر

طفرة اقتصادية أم استعراض للقوة السياسية؟

 

 

عميد الأدب العربي طه حسين

عميد الأدب العربي طه حسين ودمقرطة التعليم في مصر

مشروع طه حسين الحداثي....دفاعاً عن التنوير والديمقراطية والوسطية

 

 

 

صفحات

 

 

إرسال التعليق يعني موافقة القارئ على شروط الاستخدام التالية: لهيئة التحرير الحق في اختصار التعليق أو عدم نشره، وهذا الشرط يسري بشكل خاص على التعليقات التي تتضمن إساءة إلى الأشخاص أو تعبيرات عنصرية أو التعليقات غير الموضوعية وتلك التي لا تتعلق بالموضوع المُعلق عليه أو تلك المكتوبة بلهجة عامية أو لغة أجنبية غير اللغة العربية. والتعليقات المتكوبة بأسماء رمزية أو بأسماء غير حقيقية سوف لا يتم نشرها هي الأخرى. ويرجى عدم وضع أرقام هواتف لأن التعليقات ستكون متاحة على محرك البحث غوغل وغيره من محركات البحث.