ولم تكتفِ الأميرة بذلك، بل أصرت على أن تكون نفقات وضع حجر أساس لجامعة عام 1914 من مالها الخاص.

الملكة عفت: رائدة تعليم البنات

نعم هناك رائدات كثر لتعليم البنات في العالم الإسلامي، لكن يبقى للملكة عفت آل ثنيان، زوجة العاهل السعودي الراحل الملك فيصل، والوحيدة التي حملت لقب الملكة في السعودية، تقدير خاص في خوضها معركة تعليم البنات في مجتمع كان يحرم فقهائه حتى وقت قريب تعليم النساء.

خاضت الملكة عفت آل ثنيان، زوجة العاهل السعودي الراحل الملك فيصل، معركة تعليم البنات في مجتمع كان يحرّم فقهائه تعليم النساء. وعندما رفض الأهالي إرسال بناتهن للقسم المخصص لهن في المدرسة، أقامت مدرسة للبنات في قصرها.

كان لملكة السعودية التي ولدت في تركيا عام 1915، وتزوجت الملك فيصل عام 1932 حينما كان نائباً على الحجاز، الريادة في تعليم البنات في السعودية، حين تمكنت من افتتاح قسم لتعليم البنات داخل مدرسة الطائف النموذجية، في عقد الأربعينيات من القرن العشرين. لكن إعراض الأهالي عن إرسال بناتهن للمدرسة دفعها إلى إقامة مدرسة للبنات في قصرها.

الخاتون فاطمة (وفي بعض المصادر "زمرد") بنت نجم الدين أيّوب، أخت صلاح الدين الأيوبي (1219م). Quelle: Raseef22
ست الشام ساهمت في رعاية العلم عبر إنشاء مدرستين: لها دور يحفظه التاريخ وكتب التراث في رعاية العلم والعلماء والأدب والأدباء وبناء المدارس والإنفاق عليها بسخاء. إنها الخاتون فاطمة (وفي بعض المصادر "زمرد") بنت نجم الدين أيّوب، أخت صلاح الدين الأيوبي (1219م). اهتمت ست الشام بالأعمال الخيرية، غير أنها ساهمت في رعاية العلم عبر إنشاء مدرستين: المدرسة الشامية البرانية (1186م)، والمدرسة الشامية الجوانية.

ومع كل ما واجتها من صعوبات ومعارضة من علماء الدين المحافظين، استطاعت وبدعم من الملك فيصل أن تطلق عام 1955 مشروعها الرائد في تأسيس مدارس دار الحنان التي تعد أول مدرسة لتعليم البنات في السعودية.

المصادر: السلطان إلتتمِش، وابنته راضية والتباس الجنوسة في القرن الثالث عشر في شمال الهند، لإليسا غاباي (من منشورات بريل، 2011)؛ أخت الخليفة: نانا أسماء، لجان بويد (لندن، 1989)؛ المواعظ والاعتبار بذكر الخطط والآثار، للمقريزي؛ الأعلام، لخير الدين الزركلي.

 

 

 

ثروت البطاوي

حقوق النشر: رصيف 22 - 2017

 

 

 

ar.Qantara.de

اقرأ أيضًا: مقالات مختارة من موقع قنطرة
إرسال التعليق يعني موافقة القارئ على شروط الاستخدام التالية: لهيئة التحرير الحق في اختصار التعليق أو عدم نشره، وهذا الشرط يسري بشكل خاص على التعليقات التي تتضمن إساءة إلى الأشخاص أو تعبيرات عنصرية أو التعليقات غير الموضوعية وتلك التي لا تتعلق بالموضوع المُعلق عليه أو تلك المكتوبة بلهجة عامية أو لغة أجنبية غير اللغة العربية. والتعليقات المتكوبة بأسماء رمزية أو بأسماء غير حقيقية سوف لا يتم نشرها هي الأخرى. ويرجى عدم وضع أرقام هواتف لأن التعليقات ستكون متاحة على محرك البحث غوغل وغيره من محركات البحث.
To prevent automated spam submissions leave this field empty.