اليمن: مناشدة لإنقاذ حياة مئات المختطفين والمختفين قسريا في سجون حوثية قرب معارك الحُدَيْدة العنيفة

17.06.2018

وحملت أمهات المختطفين جماعة الحوثي المسلحة المسؤولية الكاملة عن حياة وسلامة المختطفين والمختفين قسراً في مناطق خطرة جداً، والذين تم حرمانهم من أبسط الحقوق للنجاة بحياتهم رغم الاشتباكات العنيفة القريبة.
 
وقالت أمهات المختطفين: "العشرات من السجون السرية التي تبتلع أبناءنا أحياءً وتعيدهم إلينا أمواتاً أو مفقودين لا نعلم شيئاً عن سلامتهم".
 
وقاتلت جماعة الحوثي المتحالفة مع إيران للحيلولة دون سيطرة القوات اليمنية بقيادة التحالف الذي تقوده السعودية والإمارات بشكل كامل على مطار مدينة الحديدة التي تحوي الميناء الرئيسي في اليمن.
 
....
 
ناشدت رابطة أمهات المختطفين في اليمن، مساء يوم السبت 16 / 06 / 2018، الأمم المتحدة، العمل على إنقاذ حياة المئات من المختطفين والمختفين قسريا، في سجون جماعة أنصار الله الحوثية، في مدينة الحديدة، غربي البلاد، التي يشهد محيطها قتالا متصاعدا.
 
وقاتلت جماعة الحوثي المتحالفة مع إيران للحيلولة دون سيطرة القوات اليمنية بقيادة التحالف الذي تقوده السعودية بشكل كامل على مطار مدينة الحديدة التي تحوي الميناء الرئيسي في اليمن.
 
وقالت الرابطة (منظمة أهلية حقوقية)، في بيان تلقت وكالة الأنباء الألمانية (د ب أ)، نسخة منه، إنه "في ظل الوضع الأمني والعسكري المتدهور خلال اليومين الماضيين، فإن أمهات المختطفين بمحافظة الحديدة يناشدن الجميع وأصحاب الضمائر الحية إنقاذ المئات من المختطفين والمختفين قسراً المحتجزين في سجن القلعة القريب من الساحل، وسجن حنيش وسجن البحث الجنائي القريبين من أماكن تتعرض للقصف الجوي".
 
 
وأضاف البيان أن "العشرات من السجون السرية التي تبتلع أبناءنا أحياءً وتعيدهم إلينا أمواتاً أو مفقودين لا نعلم شيئاً عن سلامتهم".
 
وتابع البيان قائلا: "إننا وأمام هذا الوضع الأمني والعسكري الخطير في الحديدة، ندعو الأمم المتحدة ممثلة بالمبعوث الأممي، مارتن غريفيث، العمل لإنقاذ وحماية أبنائنا المختطفين والمختفين قسراً".
 
وطالب البيان، المفوضية السامية لحقوق الإنسان، الوفاء بالتزاماتها الإنسانية بالضغط لإطلاق سراح المختطفين والمختفين قسراً دون قيد أو شرط، وضمان سلامتهم.
 
ووجهت الرابطة نداء إلى الصليب الأحمر للتواجد بالحديدة، إلى جانب المدنيين وحقوق المختطفين والمختفين قسراً، والعمل مع جميع الأطراف لإجلاء المختطفين والمختفين قسراً إلى مناطق آمنة، وتمكينهم من حقوقهم الإنسانية.
 
وحمل البيان جماعة الحوثي المسلحة المسؤولية الكاملة عن حياة وسلامة المختطفين والمختفين قسراً في مناطق خطرة جداً، والذين تم حرمانهم من أبسط الحقوق للنجاة بحياتهم رغم الاشتباكات العنيفة القريبة. د ب أ
 
 
اقرأ أيضًا: مقالات مختارة من موقع قنطرة
إرسال التعليق يعني موافقة القارئ على شروط الاستخدام التالية: لهيئة التحرير الحق في اختصار التعليق أو عدم نشره، وهذا الشرط يسري بشكل خاص على التعليقات التي تتضمن إساءة إلى الأشخاص أو تعبيرات عنصرية أو التعليقات غير الموضوعية وتلك التي لا تتعلق بالموضوع المُعلق عليه أو تلك المكتوبة بلهجة عامية أو لغة أجنبية غير اللغة العربية. والتعليقات المتكوبة بأسماء رمزية أو بأسماء غير حقيقية سوف لا يتم نشرها هي الأخرى. ويرجى عدم وضع أرقام هواتف لأن التعليقات ستكون متاحة على محرك البحث غوغل وغيره من محركات البحث.