اليهود في مدينة فيكتوريا الأمريكية يتضامنون مع المسلمين بعد التهام النيران لمسجدهم ويهدونهم مفتاح الكنيس الخاص بهم

01.02.2017

بعد احتراق مسجد المركز الإسلامي بشكل شبه كامل في مدينة فيكتوريا الأمريكية في ولاية تكساس، بادرت قطاعات واسعة من المجتمع الأمريكي إلى التضامن مع المسلمين في المدينة. وقامت الجالية اليهودية في المدينة تضامناً بإهداء المسلمين مفتاح الكنيس الخاص بها.

والتهم الحريق المسجد وسط مخاوف من تفاقم جرائم الكراهية ضد المسلمين عقب قرارات أصدرها الرئيس الأمريكي دونالد ترمب هدفها المسلمون واللاجئون. وشب الحريق في المسجد في نهاية يناير/ كانون الثاني 2017  بعد ساعات من إعلان قرار ترمب الذي يمنع فيه مواطني سبع دول إسلامية من دخول الولايات المتحدة الأمريكية.

 

 

إرسال التعليق يعني موافقة القارئ على شروط الاستخدام التالية: لهيئة التحرير الحق في اختصار التعليق أو عدم نشره، وهذا الشرط يسري بشكل خاص على التعليقات التي تتضمن إساءة إلى الأشخاص أو تعبيرات عنصرية أو التعليقات غير الموضوعية وتلك التي لا تتعلق بالموضوع المُعلق عليه أو تلك المكتوبة بلهجة عامية أو لغة أجنبية غير اللغة العربية. والتعليقات المتكوبة بأسماء رمزية أو بأسماء غير حقيقية سوف لا يتم نشرها هي الأخرى. ويرجى عدم وضع أرقام هواتف لأن التعليقات ستكون متاحة على محرك البحث غوغل وغيره من محركات البحث.