فيليب لام قائد بايرن ميونِخ: "ألمانيا بلد منفتح على العالم"، محذراً من اليمين المتطرف

05.04.2017

حذر فيليب لام -قائد فريق بايرن ميونِخ وكابتن المنتخب الألماني الحائز على بطولة العالم لكرة القدم- من اليمين المتطرف في ألمانيا، لكنه رجَّح قائلاً أنه يعتقد أن معظم الألمان يعتقدون أنه لا ينبغي لألمانيا "الانزياح إلى اليمين" وما ينبغي لها أن تسمح "للأشخاص الخطأ الشعبويين أن يحصلوا على مزيد من السلطة" في البلاد، وفق ما نقلت صحيفة فيلت أَم زونتاغ الألمانية.

ووجّه فيليب لام كابتن العملاق البافاري مناشدته للشعب الألماني قائلاً:  "لقد ناضلنا جميعاً لسنوات إلى أن أصبحت ألمانيا بلدا منفتحاً على العالم، وينبغي علينا عمل كل شيء من أجل أن تبقى ألمانيا كذلك".

وأكد فيليب لام أن عام الانتخابات الألمانية 2017 هو عام محوري لمستقبل أوروبا وذلك على خلفية صعود الأحزاب اليمينية في الدول المجاورة مثل هولندا وفرنسا، مذكّراً بأن الانتخابات الهولندية هي آخر مثال على ذلك، مضيفاً أن "الشعبويين اليمينيين في هولندا -والحمد لله- لم يكونوا أقوياء إلى الدرجة التي كان يُخشى منها". وشدد فيليب لام على أهمية الحوار في ألمانيا قبل الانتخابات المقررة في خريف عام 2017 يذكر أنه من المقرر إجراء الانتخابات البرلمانية الألمانية في  سبتمبر/ أيلول 2017.

إرسال التعليق يعني موافقة القارئ على شروط الاستخدام التالية: لهيئة التحرير الحق في اختصار التعليق أو عدم نشره، وهذا الشرط يسري بشكل خاص على التعليقات التي تتضمن إساءة إلى الأشخاص أو تعبيرات عنصرية أو التعليقات غير الموضوعية وتلك التي لا تتعلق بالموضوع المُعلق عليه أو تلك المكتوبة بلهجة عامية أو لغة أجنبية غير اللغة العربية. والتعليقات المتكوبة بأسماء رمزية أو بأسماء غير حقيقية سوف لا يتم نشرها هي الأخرى. ويرجى عدم وضع أرقام هواتف لأن التعليقات ستكون متاحة على محرك البحث غوغل وغيره من محركات البحث.