لقد عرف يورغن تسيلينسكي على الفور أيضًا مَنْ هو الشخص الذي يجب عليه أن يستخدمه من أجل بناء هذه الجسور: شتيفان فولف-شونبورغ، وهو ممثِّلٌ قضى في فترة شبابه عدة أعوام في الشرق الأوسط بسبب عمل والده هناك، وفي وقت لاحق عمل لفترة في مسرح الحرّية في جنين في الضفة الغربية. طلب من يورغن تسيلينسكي قائلاً: "اُكْتبْ لي مسرحية حول اللاجئين للأطفال. فقد سبق لك أن عملت في فلسطين".

Szene aus dem Theaterstück "Der Vogel Anderswo"; Quelle: Theater der Jungen Welt Leipzig
يؤدِّي مسرحية "العصفور في مكان آخر" اللاجئ السوري صبحي شامي، البالغ من العمر ثمانية وعشرين عامًا. كان صبحي شامي يمارس التمثيل في حلب، وقد تعلـَّم في بيروت مسرح الدمى، وفي ألمانيا خلال أعوامه الثلاثة تقريبًا تعلـَّم اللغة الجديدة بشكل جيِّد مثير للدهشة.

في البداية كان شتيفان فولف-شونبورغ متردِّدًا. وحول ذلك يقول: "أنا لم أكتب بنفسي أية مسرحية من قبل". بيد أنَّه تذكَّر بعد ذلك طفولته، عندما كان ينسج القصص لشقيقه قبل النوم. وقد تبيَّن أنَّ ذلك كان بمثابة مصدر إلهام في التحدي المتمثِّل في محاولة القيام بدور مزدوج جديد ككاتب ومخرج للمسرحية. وكانت النتيجة مسرحية مفعمة بالشعر، تم ربطها بطريقة رائعة مع واقع الحياة. وفي هذا الصدد يقول شتيفان فولف-شونبورغ: "لقد أردت أن أبيِّن ماذا یعني أن يکون المرء بعیدًا عن وطنه وأن یواجه غربته الخاصة".

عالم من مخلوقات الأوريغامي [فن طي الورق]

وهكذا يبدأ "العصفور في مكان آخر" اللعب باللغة. مع قرع طبول صاخبة يظهر على الخشبة الراوي صبحي شامي، مُتدثِّرًا بمعطف يشبه القفطان وترافقة دائمًا حقيبةٌ ثقيلةٌ، ويتحدَّث بمرح إلى جمهور الأطفال باللغة العربية. إلى أن يتبيَّن له فجأةً أنَّ الأطفال على الأرجح لا يفهمون اللغة العربية على الإطلاق. غير أنَّه يُعلـِّمهم العربية بدورة سريعة، التحيَّتين "سلام" وَ"مرحبًا"، وكذلك كلمة "مبروك" التي يهتف بها الجميع بصوت واحد قبل أن يُخرج قصَّته من الحقيبة.

اقرأ أيضًا: مقالات مختارة من موقع قنطرة
إرسال التعليق يعني موافقة القارئ على شروط الاستخدام التالية: لهيئة التحرير الحق في اختصار التعليق أو عدم نشره، وهذا الشرط يسري بشكل خاص على التعليقات التي تتضمن إساءة إلى الأشخاص أو تعبيرات عنصرية أو التعليقات غير الموضوعية وتلك التي لا تتعلق بالموضوع المُعلق عليه أو تلك المكتوبة بلهجة عامية أو لغة أجنبية غير اللغة العربية. والتعليقات المتكوبة بأسماء رمزية أو بأسماء غير حقيقية سوف لا يتم نشرها هي الأخرى. ويرجى عدم وضع أرقام هواتف لأن التعليقات ستكون متاحة على محرك البحث غوغل وغيره من محركات البحث.
To prevent automated spam submissions leave this field empty.