ولع غوته بقراءة القرآن 

ذكرنا بأن غوته انفتح على الدين الإسلامي والأدبين العربي والفارسي وتعمق في دراستهما. لكن هل يسمح لنا ذلك بالقول إن ذلك دفعه إلى اعتناق الإسلام؟ لاشك أن الكاتب العربي موسى الكيلاني قد بالغ في نظريته القائلة إن غوته الذي عشق الأدب العربي والفارسي واعتنى بدراسة القرآن والتراث الديني والأدبي للعرب قد اعتنق الإسلام في نهاية عمره (جريدة الرأي الأردنية بتاريخ 17 أبريل / نيسان 2012).

غوته وقرينُه شيلر مفتاح النجاح في الدراسات الإنسانية بألمانيا.
غوته وقرينُه شيلر مفتاح النجاح في الدراسات الإنسانية بألمانيا: بالنسبة لمعظم تلاميذ المدارس وطلاب المرحلة التمهيدية في الجامعات الألمانية يعتبر الإلمام بالأعمال الأدبية لغوته وقرينه شيلر أحد مفاتيح النجاح في الدراسات الإنسانية في ألمانيا.

استند الكيلاني هنا على مقولة السكرتير الخاص لغوته أكيرمان الذي رافقه طيلة عمره وأشار في مذكراته إلى مجموعة القصائد (ديوان الشرق والغرب) الذي جاء فيه بأن الاسلام إذا كان يعني التسليم بإرادة الله فإذن هو كذلك أي غوته يدين بالإسلام.

كما أشار أكيرمان بأن غوته ولع بقراءة القرآن وتعمق في أبواب تفسيره مما كاد أن يدفعه لتعلم اللغة العربية إلا أن ضيق وقته لم يسمح له بذلك. كما رأى الكيلاني تقاربا مثيرا للدهشة بين وصف القرآن لإبليس بالوسواس الخناس وبين شخص الشيطان في ملحمة غوته المسماة فاوست، حيث سمى الشيطان مفيستو فيلوس أي المفسد المحب في آن واحد.

غوته اهتم كثيرا بدراسة الإسلام والتراث الشعري العربي والجاهلي

كاتب عربي آخر هو  إبراهيم العجلوني يتبنى ذات النظرية. أما في واقع الأمر فلم يُسلِم غوته بالمفهوم الواقعي لكنه اهتم كثيرا بدراسة الإسلام. ومما لا شك فيه أنه عشق اللغة العربية أكثر من اهتمامه بالأديان سواء بالمسيحية أو الإسلام، حيث أنه لم يكن متدينا في الأصل بل من المنتمين إلى أفكار عصر التنوير الذي اتسم بالعلمانية المبكرة.

غلاف مجموعة القصائد (ديوان الشرق والغرب) لغوته.
مجموعة القصائد (ديوان الشرق والغرب) لغوته: استند الكاتب موسى الكيلاني على مقولة السكرتير الخاص لغوته أكيرمان الذي رافقه طيلة عمره وأشار في مذكراته إلى مجموعة القصائد (ديوان الشرق والغرب) الذي جاء فيه بأن الاسلام إذا كان يعني التسليم بإرادة الله فإذن هو كذلك أي غوته يدين بالإسلام. لكن عارف حجاج يرى أنه مما لا شك فيه أن غوته قد عشق اللغة العربية أكثر من اهتمامه بالأديان سواء بالمسيحية أو الإسلام، حيث أنه لم يكن متدينا في الأصل بل من المنتمين إلى أفكار عصر التنوير الذي اتسم بالعلمانية المبكرة. وقد انصب اهتمامه الأكبر باللغة العربية وعراقة التراث الشعري لدى العرب فولع كثيرا بالملاحم الشعرية التي اشتهر بها العرب لا سيما فيما يسمى بعصر الجاهلية الذي سبق ظهور الإسلام في الجزيرة العربية.

وقد انصب اهتمامه الأكبر باللغة العربية وعراقة التراث الشعري لدى العرب فولع كثيرا بالملاحم الشعرية التي اشتهر بها العرب لا سيما فيما يسمى بعصر الجاهلية الذي سبق ظهور الإسلام في الجزيرة العربية.

 
 
عارف حجاج 
حقوق النشر: موقع قنطرة 2018
اقرأ أيضًا: مقالات مختارة من موقع قنطرة
إرسال التعليق يعني موافقة القارئ على شروط الاستخدام التالية: لهيئة التحرير الحق في اختصار التعليق أو عدم نشره، وهذا الشرط يسري بشكل خاص على التعليقات التي تتضمن إساءة إلى الأشخاص أو تعبيرات عنصرية أو التعليقات غير الموضوعية وتلك التي لا تتعلق بالموضوع المُعلق عليه أو تلك المكتوبة بلهجة عامية أو لغة أجنبية غير اللغة العربية. والتعليقات المتكوبة بأسماء رمزية أو بأسماء غير حقيقية سوف لا يتم نشرها هي الأخرى. ويرجى عدم وضع أرقام هواتف لأن التعليقات ستكون متاحة على محرك البحث غوغل وغيره من محركات البحث.
To prevent automated spam submissions leave this field empty.