أما في واحدة من الأعمال المؤثرة متعددة اللوحات، فيشاهد صبي أولاً عصفوراً يطير على الجدار. وبعد ذلك، يطيّر طائرته الورقية في الأعلى. وبينما يطيّر طائرته، يتخيل أنها ليست جمادا، ولكن بوصفها عصفورا مربوطا بالسلسلة التي تبقيها خلف الجدار. يقطع الصبي السلسلة، سامحاً للطائرة الورقية بالتحليق بحرية، إلى ما وراء الجدار.

شرائط سوداء: تذكار وفخ

كما تظهر في أنحاء المجموعة أيضاً شرائط سوداء، معلّقة على صور الموتى. بيد أنه في صور سباعنة، غالباً ما تتسلل الشرائط خارج البورتريهات، فتدور حول الحمام أو تخنق الأحياء. وفي إحداها، تبرز شريطة سوداء ضخمة من بورتريه رجل، لترتبط حول عنق امرأة، وتكبل يدي صبي معاً، وتغطي عيني صبي آخر، وتتشابك في شعر فتاة، وتغلق منقار عصفور وحتى أنها تتشابك مع عقارب الساعة.

وفي رسم كاريكاتير آخر، بعنوان "صور عائلية"، لا تقتصر البورتريهات التي تحمل شريطة سوداء في زاويتها على الأشخاص فقط، بل أيضاً هناك بورتريه لسمكة، وفرشاة رسم، وشجرة، وغسيل يجفُّ على الحبل، جميعهم متوفي على ما يبدو. أما في الكاريكاتير "كفاح الحاضر والماضي من أجل المستقبل"، تصبح الشريطة السوداء على حافة البورتريه صنبوراً يقطر: أولئك المتروكون يغرقون في السائل الأسود.

اقرأ أيضًا: مقالات مختارة من موقع قنطرة