أردوغان ينتقد صمت أوباما إزاء جريمة قتل 3 طلاب مسلمين في الولايات المتحدة

13.02.2015

انتقد الرئيس التركي رجب طيب اردوغان يوم الخميس الرئيس الأمريكي باراك أوباما لصمته بعد قتل ثلاثة شبان مسلمين في نورث كارولاينا هذا الأسبوع.

وقال اردوغان الذي كان يتحدث والى جواره الرئيس المكسيكي انريكي بينينا نييتو خلال زيارة رسمية لثاني اكبر اقتصاد في امريكا اللاتينية إن على أوباما ونائبه جو بايدن ووزير الخارجية الأمريكي جون كيري اتخاذ موقف من هذه الأفعال.

وأضاف "اذا التزمتم الصمت لدى مواجهة حادث كهذا ولم تتحدثوا فإن العالم سيلتزم الصمت تجاهكم."

وندد اردوغان بالمسؤولين عن قتل المسلمين الثلاثة بالرصاص

وقد أثارت الجريمة إهتماما كبيرا في الولايات المتحدة وخارجها، وخصوصا عبر وسائل التواصل الإجتماعي، فقد إستعمل هاشتاغ #ChapelHillShooting مئات الآلاف من المرات.

وقال الرئيس اردوغان "إذا التزمت الصمت ازاء جريمة كهذه وتمتنع عن الإدلاء بأي تصريح، فإن العالم سيلتزم الصمت تجاهك أيضاً."

ومضى للقول "كسياسيين، نحن مسؤولون عن كل ما يحدث في بلداننا وعلينا إيضاح مواقفنا."

وتقدر الشرطة أن أكثر من 5500 مشيع شاركوا في جنازة الضحايا الثلاث التي اقيمت في الساحة الرياضية الملحقة بجامعة نورث كارولينا حيث كانوا يتلقون تعليمهم.

ويقول مراسللون إن العديد من المشيعين عبروا عن يقينهم بأن الأمر يتعدى خلاف حول موقف للسيارات.

وقال الدكتور محمد يوسف ابو صالحة والد الشقيقتين القتيلتين "عندما نقول إنها جريمة كراهية، فإن ذلك يهدف إلى حماية حياة كل الأطفال الآخرين في الولايات المتحدة."

مكسيكو سيتي (رويترز)

 

ملف خاص حول: المسلمون في الغرب

http://ar.qantara.de/dossier/lmslmwn-fy-lgrb

 

اقرأ أيضًا: موضوعات متعلقة من موقع قنطرةآرمين لانغر، منسق "مبادرة سلام-شالوم": اندماج المسلمين مكبوح في مجتمع الأغلبية الألمانيخولة مريم هوبش: خوف غربي من تهديد إسلامي وهمي غير موجود على أرض الواقعحوار مع الناقد الإعلامي كاي سوكولوفسكي: "العنصرية في ثوب انتقاد الإسلام"رئيس مجلس المسلمين الألماني أيمن مزيك: الإرهاب العنصري ضد مسلمي ألمانيا: تجاهل سياسي وصمت مؤسساتيصور من برلين: مسلمو ألمانيا في جمعة الوقوف ضد الكراهية والظلم

 

 

إرسال التعليق يعني موافقة القارئ على شروط الاستخدام التالية: لهيئة التحرير الحق في اختصار التعليق أو عدم نشره، وهذا الشرط يسري بشكل خاص على التعليقات التي تتضمن إساءة إلى الأشخاص أو تعبيرات عنصرية أو التعليقات غير الموضوعية وتلك التي لا تتعلق بالموضوع المُعلق عليه أو تلك المكتوبة بلهجة عامية أو لغة أجنبية غير اللغة العربية. والتعليقات المتكوبة بأسماء رمزية أو بأسماء غير حقيقية سوف لا يتم نشرها هي الأخرى. ويرجى عدم وضع أرقام هواتف لأن التعليقات ستكون متاحة على محرك البحث غوغل وغيره من محركات البحث.