ألمانيا - بعد كشف مخطط هجمات لمجموعة ألمانية يمينية إرهابية على مساجد مطالب بحماية المسلمين

18.02.2020

طالب الاتحاد الإسلامي التركي في ألمانيا (ديتيب) بتوفير حماية للمسلمين في البلاد بعد أن تم كشف النقاب عن خطط لاستهداف مساجد.

وقال (ديتيبت) في كولونيا يوم الإثنين 17 / 02 / 2020 إن الكثير من المسلمين لم يعودوا يشعرون بالأمان، مشيرا إلى أن الخطر أصبح حقيقيا.

وأضاف (ديتيب) أن من الأمور المخيبة للآمال أن تصمت الأغلبية وعدم ظهور علامات للتضامن "واحتجاج مجتمعي" حتى الآن.

وكان قد أُعْلِنَ في وقت سابق أن أعضاء في خلية يمينية إرهابية بقيادة شخص يدعى فيرنر إس خططت لشن هجمات على ستة مساجد في مدن صغيرة.

وحذر (ديتيب) في بيانه من أن صمت شريحة مجتمعية عريضة يمكن أن يُفْهَم على أنه: "موافقة صامتة"، وأضاف أن "من المناسب لدى بعض الجماعات أن تعطي انطباعا بأن التحرك ضد المسلمين /مشروع بالفعل/".

وأشار الاتحاد إلى أنه تم تسجيل عدة هجمات على مساجد في جميع أنحاء ألمانيا سنويا ومن بين هذه الهجمات كانت هناك عشر هجمات في عام 2020 إلى هذا التاريخ. 

وشنت السلطات الألمانية حملات في ست ولايات أسفرت عن صدور أوامر اعتقال بحق 12 شخصا، وتعتقد السلطات الألمانية أن مجموعة فيرنر إس كانت تنوي أيضا شن هجمات على ساسة وطالبي لجوء ومسلمين. كولونيا - (د ب أ)  17 شباط/فبراير  2020 ـ
 

 

اقرأ أيضًا: مقالات مختارة من موقع قنطرة