أوباما يدين القتل "الوحشي" للمسلمين الثلاثة في بلاده

14.02.2015

قال الرئيس الأمريكي باراك أوباما في بيان صدر عن البيت الأبيض إنه يدين "القتل الوحشي" لثلاثة مسلمين على يد رجل يعادي كل الأديان يوم. وأدان الرئيس الأميركي باراك أوباما الجمعة (13 / 02 /2015) القتل "الوحشي" لثلاثة مسلمين على يد رجل يكن العداء لكل الأديان يوم الثلاثاء الماضي في مدينة تشابيل هيل بولاية نورث كارولاينا جنوب شرق البلاد.

 

وقال أوباما في بيان صدر عن البيت الأبيض: "لا أحد في الولايات المتحدة، يجب أن يكون هدفاً بسبب ما يشكّل ذاته أو مظهره أو طريقة ممارسته إيمانه". ونالت القضية اهتماماً عالمياً وانتقد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان الرئيس الأمريكي باراك أوباما ونائبه جو بايدن ووزير الخارجية الأمريكي جون كيري الخميس لعدم إدلائهم بأي تصريحات عن الحادث.

 

وقال اردوغان خلال زيارة للمكسيك: "إذا التزمتم الصمت حيال حادث كهذا ولم تتحدثوا، فإن العالم سيلتزم الصمت تجاهكم". وندد أردوغان بالمسؤولين عن قتل المسلمين الثلاثة بالرصاص. أ ف ب

 

 

 

ملف خاص حول: المسلمون في الغرب

http://ar.qantara.de/dossier/lmslmwn-fy-lgrb

 

اقرأ أيضًا: موضوعات متعلقة من موقع قنطرةآرمين لانغر، منسق "مبادرة سلام-شالوم": اندماج المسلمين مكبوح في مجتمع الأغلبية الألمانيخولة مريم هوبش: خوف غربي من تهديد إسلامي وهمي غير موجود على أرض الواقعحوار مع الناقد الإعلامي كاي سوكولوفسكي: "العنصرية في ثوب انتقاد الإسلام"رئيس مجلس المسلمين الألماني أيمن مزيك: الإرهاب العنصري ضد مسلمي ألمانيا: تجاهل سياسي وصمت مؤسساتيصور من برلين: مسلمو ألمانيا في جمعة الوقوف ضد الكراهية والظلم 

إرسال التعليق يعني موافقة القارئ على شروط الاستخدام التالية: لهيئة التحرير الحق في اختصار التعليق أو عدم نشره، وهذا الشرط يسري بشكل خاص على التعليقات التي تتضمن إساءة إلى الأشخاص أو تعبيرات عنصرية أو التعليقات غير الموضوعية وتلك التي لا تتعلق بالموضوع المُعلق عليه أو تلك المكتوبة بلهجة عامية أو لغة أجنبية غير اللغة العربية. والتعليقات المتكوبة بأسماء رمزية أو بأسماء غير حقيقية سوف لا يتم نشرها هي الأخرى. ويرجى عدم وضع أرقام هواتف لأن التعليقات ستكون متاحة على محرك البحث غوغل وغيره من محركات البحث.