أوكسفام الحقوقية: فرار مليون سوري في الثمانية أشهر الماضية من سوريا نتيجة المعارك

23.04.2015

أُجبِر نحو مليون سوري على مغادرة سوريا خلال الأشهر الثمانية الأخيرة بسبب تواصل القتال في البلاد، وفق ما أعلن مستشار لدى منظمة أوكسفام الحقوقية. يأتي ذلك في وقت تشير فيه التقديرات إلى أن عدد اللاجئيين السوريين بلغ أربعة ملايين. وتوقعت مصادر مواكبة لحركة اللاجئين السوريين خارج البلاد أن تعلن الأمم المتحدة في وقت قريب عن ارتفاع عدد اللاجئين السوريين إلى دول الجوار إلى أربعة ملايين لاجئ، بينما تتضاعف معاناة هؤلاء في ظل شح المساعدات الدولية.

 

قال مستشار السياسات للأزمة السورية في منظمة "أوكسفام" الحقوقية دانيال جوريفان: "تقديراتنا تشير إلى أن نحو مليون سوري اضطروا للهروب من مناطقهم في سوريا خلال الأشهر الثمانية الماضية نتيجة المعارك المتواصلة. وشدد في تصريح لصحيفة "الشرق الأوسط" اللندنية نشرته الخميس 23 / 04 / 2015 على ضرورة أن "تكون هناك حلول للأزمة في سوريا تتمثل في سلام عادل ودائم، وإلاّ فسيواصل السكان محاولاتهم للهروب عبر الحدود"، معربا في الوقت نفسه عن أسفه لأن الدول المجاورة تضاعف قيودها على لجوء السوريين إليها.

 

وقال جوريفان إن "تقريرنا الأخير أظهر ارتفاع عدد القتلى والمشردين وارتفاع حاجيات اللاجئين السوريين مقارنة بالعام الماضي"، مشيرا إلى أن مجلس الأمن دعا إلى إنهاء أعمال العنف في سوريا، لكن دعوته "تم تجاهلها" في وقت يشهد فيه "الاقتصاد السوري انهيارا كاملا". وأضاف قائلا: "يجب إيجاد حل للنزاع في سوريا، خاصة وأن أغلبية السوريين يريدون في النهاية العودة إلى بلادهم لإعادة بناء حياتهم وبلدهم". لكن في الوقت الراهن "يجب أن تتوفر لهم خيارات ليعيشوا حياتهم بأمان وكرامة في بلدان أخرى، ويجب أن تتوفر لهم المساعدة الكافية لاستكمال حياتهم خارج بلادهم". وتوقعت مصادر مواكبة لحركة اللاجئين السوريين خارج البلاد أن تعلن الأمم المتحدة في وقت قريب عن ارتفاع عدد اللاجئين السوريين إلى دول الجوار إلى أربعة ملايين لاجئ، بينما تتضاعف معاناة هؤلاء في ظل شح المساعدات الدولية. د ب أ

 

 

في عيد الفصح، الحبر الأعظم يدعو لمواجهة "المأساة الإنسانية الكبرى" في سوريا والعراق

 

الذكرى الرابعة لانتفاضة سوريا - مدنيون بين سيوف داعش وقنابل طائرات الأسد

"الثورة السورية هبة إلاهية خذلها العالم"

 

بعد 4 أعوام على انتفاضة سوريا - درعا معقل للمعارضة الوطنية المعتدلة المسلحة

محاولة أسدية لشيطنة مهد الثورة السورية

 

اقرأ أيضًا: موضوعات متعلقة من موقع قنطرة

الكاتب كريم الجوهري : دعوة لإلقاء نظرة شاملة على العالم العربي

الصحفي اللبناني عبد المطلب الحسيني: "تدخل حزب الله في سوريا وسع الفجوة بين السنة والشيعة"

الخبير الألماني فولكر بيرتس: "المجتمع المدني السوري يبرز بوقف نار الحرب الإقليمية"

الخبيرة الألمانية هيلبيرغ: "نظام الأسد أصل الإرهاب في سوريا..حان الوقت ليعامل الغرب الثوار كحلفاء حقيقيين"

الخبيرة الألمانية كريستين هيلبيرغ: "الهدنات المحلية حلحلة للمعضلة السورية بشرط المراقبة الأممية"

إرسال التعليق يعني موافقة القارئ على شروط الاستخدام التالية: لهيئة التحرير الحق في اختصار التعليق أو عدم نشره، وهذا الشرط يسري بشكل خاص على التعليقات التي تتضمن إساءة إلى الأشخاص أو تعبيرات عنصرية أو التعليقات غير الموضوعية وتلك التي لا تتعلق بالموضوع المُعلق عليه أو تلك المكتوبة بلهجة عامية أو لغة أجنبية غير اللغة العربية. والتعليقات المتكوبة بأسماء رمزية أو بأسماء غير حقيقية سوف لا يتم نشرها هي الأخرى. ويرجى عدم وضع أرقام هواتف لأن التعليقات ستكون متاحة على محرك البحث غوغل وغيره من محركات البحث.