بايدن يرفض الحديث مع الأمير محمد بن سلمان، ويتواصل مباشرة مع الملك سلمان
إدارة بايدن امتنعت عن معاقبة محمد بن سلمان

فيلم وثائقي: ماذا نعرف عن جريمة اغتيال جمال خاشقجي؟

هل كان اغتيال جمال خاشقجي جريمة خططت لها الدولة السعودية؟ ولماذا كان جمال خاشقجي يمثل تهديدا للدولة السعودية؟ ولماذا أرادوا التخلص منه؟

الفيلم الوثائقي يعيد بناء وسرد أنشطة وخطط جمال خاشقجي في الأيام الأخيرة قبل اغتياله. كما يقدم الفيلم التسجيلات والشهادات السرية والتقارير المرتبطة بمقتله، فضلا عن الأسباب والدوافع التي جعلت السعودية ترتكب مثل هذه الجريمة البشعة.

 

 

وأثار امتناع واشنطن عن اتّخاذ تدابير عقابية بحق ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان غداة نشر تقرير الاستخبارات الأمريكية عن عملية اغتيال جمال خاشقجي خيبة أمل لدى المدافعين عن حقوق الانسان وكشف عن مقاربة حذرة لواشنطن لتجنّب أي شرخ دبلوماسي مع الرياض.

وقال تقرير الاستخبارات الوطنية الأميركية المكوّن من أربع صفحات ورفعت عنه السرية، "توصلنا إلى استنتاج مفاده أن ولي عهد المملكة العربية السعودية محمد بن سلمان أجاز عملية في إسطنبول، بتركيا، لاعتقال أو قتل الصحافي السعودي جمال خاشقجي".

وبحسب التقرير الذي رفعت عنه السرية الجمعة (26 فبراير/ شباط) فإن نمط العملية يتماشى مع "تأييد ولي العهد لاستخدام العنف وسيلة لإسكات المعارضين في الخارج".

منظمة: يجب فرض عقوبات عاجلة على بن سلمان

لكن واشنطن لم تفرض أي عقوبات مباشرة على بن سلمان بينما أكد وزير الخارجية الأميركي أنتوني بلينكين أن بلاده تريد تغييراً وليس "قطيعة" في العلاقات مع السعودية بعد نشر التقرير.

 ورأت المحللة في معهد الدفاع عن الديموقراطيات في واشنطن فارشا كودوفايور أن "هذه ليست الضربة ضد السعودية التي أمل بها الكثيرون". وقالت كودوفايور إن ما حدث يؤشر إلى أن "موقف بايدن بشكل عام حول السعودية هو وضع القيم في قلب السياسة الأمريكية الخارجية والتأكيد على حقوق الإنسان والتراجع عن نهج المساومة في السنوات الأربع الأخيرة (في إدارة ترامب) - مع الحفاظ على العلاقة".

ورأت منظمة "فريدوم هاوس" ومقرها واشنطن أنه "من المخيب للآمال أن الولايات المتحدة ما زالت غير مستعدة بعد للتصرف بناء على معلوماتها الاستخباراتية" وفرض عقوبات على ولي العهد السعودي.

وقالت منظمة "هيومن رايتس فاونديشن" التي تتخذ من نيويورك مقرا لها وقامت بإنتاج فيلم وثائقي عن مقتل خاشقجي بعنوان "المنشق" إنه "لا نتوقع أقل من العدالة لجمال (خاشقجي) ولكل المعارضين السعوديين الشجعان". وأضافت "يجب على الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي فرض عقوبات بشكل عاجل على محمد بن سلمان نفسه".

المزيد في التقرير التالي. مقتل خاشقجي: لماذا امتنعت واشنطن عن فرض تدابير ضد بن سلمان؟

 

اقرأ أيضًا: مقالات مختارة من موقع قنطرة