"إذا قررت المسلمة لبس النقاب، فلا يحق لها أن تنظر إلى ذلك كفعل ديني. فهنا تكون إشكالية"... الشيخ خالد عمران الأمين العام لمجلس الإفتاء بالأزهر

10.09.2016

ويضيف: "فيما يخص اللباس نحن لن نتدخل أبدا لإلزام شخص بشيء. هذا المبدأ موجود في القانون المصري منذ أمد بعيد. هناك مجتمعات تجبر المرأة على لبس الحجاب. وأول ما تسافر تلك المرأة مثلا إلى بلد آخر عبر الطائرة، فإنها تخلع الغطاء عن رأسها. غالبا ما يحصل هذا. بالرغم من أن ذلك محظور في الإسلام. لأن المرأة يجب عليها تغطية جسدها باستثناء الوجه واليدين. لكن نحن في الأزهر نرفض إجبار الناس على إتباع الشريعة. نحن كهيئة دينية لا يمكن لنا إجبار الناس. نحن ننظر إلى أنفسنا كمؤسسة تعليمية تعمل على توعية الناس. نحن لا نحب الإكراه، لاسيما في القضايا الخاصة. فالله هو الذي يفصل، وهو من يحاسب الناس"... اقرأ  كامل الحوار من المصدر.

تعليقات القراء على مقال : "إذا قررت المسلمة لبس النقاب، فلا يحق لها أن تنظر إلى ذلك كفعل ديني. فهنا تكون إشكالية"... الشيخ خالد عمران الأمين العام لمجلس الإفتاء بالأزهر

أضافه حسن الحسن في

الحجاب ليس رمزا او ممارسة دينية إسلامية.