إردوغان يؤكد طلب السعودية شراء طائرات مسيرة تركية أثبتت فعاليتها في ليبيا وسوريا وناغورني كراباخ

17.03.2021

أعلن الرئيس التركي رجب طيب إردوغان الثلاثاء 16 / 03 / 2021 أن السعودية قدمت طلبا لشراء طائرات مسيرة تركية الصنع.

وقال خلال مؤتمر صحافي في أنقرة "قدمت السعودية طلبا لتركيا لشراء طائرات مسيرة مسلحة".

وانتقد إردوغان المناورات الجوية اليونانية-السعودية التي تُنظم قريبا في شرق المتوسط والتي لا تراها أنقرة بعين الرضا.

وقال "من يريد ماذا. الأمور غير واضحة".

تأتي هذه التصريحات في الوقت الذي تضاعف فيه تركيا بوادر الانفتاح حيال السعودية وحلفائها بعد سنوات من التوتر الشديد.

الأسبوع الماضي أعلن وزير الخارجية التركي مولود تشاوش أوغلو أن "لا سبب لكي لا تتحسن علاقاتنا مع السعودية".

وقبل أيام أعربت وزارة الخارجية التركية عن "قلقها" بعد الهجمات على منشآت نفطية في السعودية نسبت إلى المتمردين الحوثيين في اليمن.

وتوترت العلاقات بين أنقرة والرياض بشكل كبير منذ 2017 خصوصا بسبب دعم تركيا لقطر في خلافها مع السعودية.

وما زاد من حدة التوتر كان مقتل الصحافي السعودي جمال خاشقجي في 2018 في قنصلية بلاده في اسطنبول. واتهم مسؤولون ولي العهد السعودي بإعطاء الضوء الأخضر لتنفيذ الجريمة.

وفي موازاة ذلك تسعى أنقرة إلى تحسين علاقاتها مع مصر حليفة السعودية. وتثير الطائرات المسيرة التركية اهتماما متزايدا من بعض الدول والخبراء العسكريين بعد أن أثبتت فعاليتها في عدة نزاعات مؤخرا في ليبيا وسوريا وناغورني قره باغ.

وفي ليبيا سمحت الطائرات المسيرة التي نشرتها تركيا بوقف هجوم العام الماضي 2020 للرجل القوي في شرق ليبيا المشير خليفة حفتر الذي كانت قواته تحاصر العاصمة طرابلس مقر الحكومة المدعومة من أنقرة. أ ف ب

 

 

 

اقرأ أيضًا: مقالات مختارة من موقع قنطرة