إشكاليات جمالية ودلالية وخصوصيات لغوية

ملف خاص: ترجمة القرآن الى اللغة الالمانية

كيف يمكن التوفيق بين الشكلين المتباعدين لترجمة القرآن إلى الألمانية، أي بين الترجمة المفرطة في حَرفيتها إلى حدِّ عدم الفهم وبين الترجمة الشعرية التي تستطيع نقل جمال اللغة العربية؟

يُعتبرُ القرآن الذي بالكاد يمكن ترجمته من أحدث النصوص الأساسية التي لها ثقلٌ عالميٌ ومن أكثرها صعوبةً.

هنالك أكثر من عشر ترجمات ألمانية للقرآن، لكن جلها أصبح قديمًا من الناحية اللغوية والعلمية. ولا توفِّر أية ترجمة من هذه الترجمات مدخلاً حقيقيًا إلى كتاب المسلمين المقدس.

فهل تُغيِّر الترجمة الجديدة التي أنجزها البروفسور هارتموت بوبتسين، أستاذ العلوم الإسلامية في جامعة إرلانغِن من هذه الحال؟

 

المزيد في المقال التالي....

محاولات ترجمة القرآن إلى اللغة الألمانية:

إشكاليات جمالية ودلالية وخصوصيات لغوية

اقرأ أيضًا: مقالات مختارة من موقع قنطرة