استطلاع نُشِرَ يوم الجمعة العظيمة 2019 المسيحي: 55% من سكان ألمانيا يؤمنون بـ "إله واحد"

19.04.2019

كشف استطلاع للرأى أن كثيرا من المواطنين الألمان الذين يسمون أنفسهم مسيحيين، لا يؤمنون بالله حقا. وأوضح استطلاع أجراه معهد "كانتار بابليك" بألمانيا المعني بإجراء أبحاث في الشأن الاجتماعي بتكليف من مجلة "شبيغل" الألمانية وتم نشره اليوم الجمعة 19 / 04 / 2019 أن نسبة الكاثوليك الذين يقولون إنهم يؤمنون بالله تراجعت إلى 75 بالمئة حاليا بعدما بلغت 85 بالمئة في عام .2005 وبالنسبة للبروتستانت، فقد تراجعت نسبة من يؤمنون بالله منهم من 79 بالمئة إلى 67 بالمئة، بحسب الاستطلاع.

وبشكل إجمالي كشف الاستطلاع أن 55 بالمئة تقريبا من المواطنين في ألمانيا يؤمنون بـ "إله واحد"، فيما كانت تبلغ هذه النسبة 66 بالمئة في عام 2005 وأظهر الاستطلاع أن الشكوك صارت واضحة فيما يتعلق بمسائل أخرى بشأن العقيدة، حيث يؤمن مثلا 58 بالمئة فقط من البروتستانت و61 بالمئة من الكاثوليك في قيامة يسوع.

جدير بالذكر أن المسيحيين يحتفلون في عيد القيامة بإعادة بعث يسوع بعد صلبه يوم الجمعة العظيمة (جمعة الآلام) 19 / 04 / 2019. تجدر الإشارة إلى أنه تم إجراء هذا الاستطلاع في الفترة بين 12 و14 آذار/مارس عام 2019، وشمل 1003 أشخاص. د ب أ
 

اقرأ أيضًا: مقالات مختارة من موقع قنطرة
إرسال التعليق يعني موافقة القارئ على شروط الاستخدام التالية: لهيئة التحرير الحق في اختصار التعليق أو عدم نشره، وهذا الشرط يسري بشكل خاص على التعليقات التي تتضمن إساءة إلى الأشخاص أو تعبيرات عنصرية أو التعليقات غير الموضوعية وتلك التي لا تتعلق بالموضوع المُعلق عليه أو تلك المكتوبة بلهجة عامية أو لغة أجنبية غير اللغة العربية. والتعليقات المتكوبة بأسماء رمزية أو بأسماء غير حقيقية سوف لا يتم نشرها هي الأخرى. ويرجى عدم وضع أرقام هواتف لأن التعليقات ستكون متاحة على محرك البحث غوغل وغيره من محركات البحث.