الأمريكي المقتول دفاعا عن الفتاة المسلمة "سيظل بطلا حتى بعد موته"

تقود منظمات إسلامية في أميركا حملات تبرع لجمع الأموال لضحايا وأسر أشخاص تعرضوا للطعن على يد عنصري أميركي، بعد دفاعهم عن فتاتين مسلمتين محجبتين.

قتل الأمريكيان تاليسين ميردين نمكاي ميشي، 23 عاماً، وريك بيست، طعناً يوم الجمعة الماضي ، 26 مايو/أيار في في مدينة بورتلاند بولاية أوريجون، بعدما تدخَّلا ليُوقِفا هجوماً عنصرياً على فتاة مسلمة وصديقتها على متن أحد قطارات الركاب.

وذكرت إدارة شرطة بورتلاند في بيان أن "الهجوم وقع عصر الجمعة عندما بدأ رجل يصرخ بشتائم عرقية ودينية موجهة لامرأتين مسلمتين على متن قطار في محطة هوليوود ترانزيت. وتعرض ثلاثة رجال تدخلوا في الأمر للطعن وفارق اثنان منهم الحياة.

وأقيمت حملتين كبيرتين شارك فيهما حتى كتابة التقرير 12760 شخصا، ووصلت قيمة التبرعات نحو 600 ألف دولار خلال نحو 30 ساعة فقط.

المزيد....

 

إرسال التعليق يعني موافقة القارئ على شروط الاستخدام التالية: لهيئة التحرير الحق في اختصار التعليق أو عدم نشره، وهذا الشرط يسري بشكل خاص على التعليقات التي تتضمن إساءة إلى الأشخاص أو تعبيرات عنصرية أو التعليقات غير الموضوعية وتلك التي لا تتعلق بالموضوع المُعلق عليه أو تلك المكتوبة بلهجة عامية أو لغة أجنبية غير اللغة العربية. والتعليقات المتكوبة بأسماء رمزية أو بأسماء غير حقيقية سوف لا يتم نشرها هي الأخرى. ويرجى عدم وضع أرقام هواتف لأن التعليقات ستكون متاحة على محرك البحث غوغل وغيره من محركات البحث.
To prevent automated spam submissions leave this field empty.