"الحوار أفضل لتحسين حقوق الإنسان"
رئيس بايرن ميونخ يرفض مقاطعة كأس العالم 2022 في قطر

في ظل الانتقادات الموجهة لقطر التي تستعد لاحتضان كأس العالم، رفض الرئيس التنفيذي لفريق بايرن ميونيخ كارل هاينز رومينيغه فكرة مقاطعة البطولة، معتبرا أن "التغيير لا يحدث عبر الرفض، وإنما يحدث من خلال الحوار".

أبدى كارل-هاينز رومينيغه الرئيس التنفيذي لنادي بايرن ميونخ الألماني لكرة القدم معارضته لمقاطعة بطولة كأس العالم 2022 لكرة القدم المقررة في قطر.

وقال رومينيغه في مقابلة مع موقع "ذا أثليتيك" الرياضي :"اللاعبون لهم الحق في التعبير عن مخاوفهم. نعتقد أن التغيير لا يحدث عبر الرفض، وإنما يحدث من خلال الحوار. والتغيير لا يحدث بين عشية وضحاها، وإنما يستغرق وقتا."

وذكر الرئيس التنفيذي لنادي بايرن ميونيخ أن شراكة فريقه مع شركة الخطوط الجوية القطرية الراعية له أظهرت في الأعوام الماضية "أنه من خلال كرة القدم، ومن خلال الحوار، تتحسن الأمور، ببطء لكن بشكل مؤكد."

وواجهت قطر التي تستضيف كأس العالم في العام المقبل انتقادات دولية تتعلق بمعاملة العمال الأجانب. وأشارت منظمات حقوقية منها منظمة العفو الدولية إلى أن تقدما قد تحقق بالفعل، وأبدت معارضتها للمقاطعة، لكنها طالبت الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) بالضغط على قطر من أجل التطبيق الكامل للإصلاحات واتخاذ المزيد من الإجراءات.

وقال رومينيغه: "لا يجب نسيان أن قطر أصبحت دولة مستقلة منذ 50 عاما فقط". وأضاف :"نطالبهم بترسيخ الحقوق التي استغرقت لدينا مئات السنوات في أوروبا لتحقيقها". 

وكان لاعبون بالمنتخب الألماني، حالهم كحال لاعبين بمنتخبات النرويج والدنمارك وبلجيكا وهولندا، قد أبدوا مؤخرا احتجاجات خلال مباريات التصفيات الأوروبية المؤهلة لكأس العالم، مطالبين باحترام حقوق الإنسان ومنتقدين للأوضاع في قطر. (د ب أ)

اقرأ أيضًا: مقالات مختارة من موقع قنطرة