السينما في السودان

الفيلم السوداني"ستموت في العشرين": فيلم تنويري عن الحياة والموت

فاز فيلم "ستموت في العشرين" للمخرج السوداني أمجد أبو العلاء بجائزة مهرجان البندقية. وجرى استيحاء الفيلم من قصة "النوم عند قدمي الجبل" للكاتب الروائي حمور زيادة، إذ يولد "مزمل" فى قرية سودانية تسيطر عليها أفكار الصوفية، تبلغه نبوءة تفيد بأنه سيموت فى سن العشرين.

الفيلم الذي عرض لأول مرة بالعالم العربي في مهرجان الجونة السينمائي في مصر (سبتمبر/ أيلول 2019) هو الروائي الطويل الأول لمخرجه السوداني أمجد أبو العلاء بعد سلسلة من الأفلام التسجيلية والسابع في تاريخ السينما السودانية.

يتناول الفيلم قصة مزمل، الذي ولد في إحدى قرى السودان وحملته أمه إلى أحد المشايخ لمباركته لكن المفاجأة كانت في نبوءة الشيخ بأن الرضيع سيموت عندما يبلغ عمر العشرين فعاشت الأم طوال حياتها ترتدي الأسود حدادا على ابنها الذي ما زال حيا أمام عينيها وكذلك عاش الابن حبيس النبوءة التي حرمته من الاستمتاع بأي شيء في الدنيا حتى الفتاة الوحيدة التي أحبته وأحبها.

وقال أبو العلاء: "أتطلع لأن يشاهد الجمهور السوداني الفيلم، وهذا تحد آخر، إذ لا توجد دور عرض في السودان فمعظمها أغلق منذ عقود، وحتى مهرجان السودان للسينما المستقلة الذي بدأ قبل سنوات قليلة يقام في الهواء الطلق".

وأضاف: "أعرف أن الكثيرين أصبحوا يريدون مشاهدة الفيلم الآن، ومعركتنا القادمة هي توزيعه عالميا وكذلك عرضه داخل السودان، وأظن هناك دار عرض جيدة في أحد المراكز التجارية سنتفق مع مسؤوليها لعرض الفيلم".

المزيد في المقال التالي....

 

 

 

المزيد من مقالات قنطرة:

"دشرة" أول فيلم رعب في تاريخ السينما التونسية

فيلم نبيل عيوش "رازيا" يسلط الضوء على الحريات الفردية في المغرب

إمام لم يعد قادرا على البكاء من خشية الله

فيلم "كيليكيس.. دوار البوم" المغربي - معتقل "تازمامارات" الرهيب

مهرجان أفلام حقوق الإنسان في لبنان...جرأة في إعلاء صوت من لا صوت لهم

 

 

اقرأ أيضًا: مقالات مختارة من موقع قنطرة
إرسال التعليق يعني موافقة القارئ على شروط الاستخدام التالية: لهيئة التحرير الحق في اختصار التعليق أو عدم نشره، وهذا الشرط يسري بشكل خاص على التعليقات التي تتضمن إساءة إلى الأشخاص أو تعبيرات عنصرية أو التعليقات غير الموضوعية وتلك التي لا تتعلق بالموضوع المُعلق عليه أو تلك المكتوبة بلهجة عامية أو لغة أجنبية غير اللغة العربية. والتعليقات المتكوبة بأسماء رمزية أو بأسماء غير حقيقية سوف لا يتم نشرها هي الأخرى. ويرجى عدم وضع أرقام هواتف لأن التعليقات ستكون متاحة على محرك البحث غوغل وغيره من محركات البحث.
To prevent automated spam submissions leave this field empty.