إن قوة الصوفية ربما تتمثل في قدرتها على تذكير المسلمين (وغير المسلمين) بأن الإسلام أكبر من مجرد كلام حرفي لكتاب مقدس؛ فالإسلام كان على مدار خمسة عشر قرناً تجربة مُعاشة بكل الاختلافات الثقافية والفكرية لهذه التجربة. اليوم يبلغ عدد الصوفيين حوالي 15 مليوناً حول العالم، ودمشق ومسجدها الأموي عاصمة للصوفية. لابد من دعم الصوفيين في المدارس وعلى منابر المساجد وتمكينهم من منابر إعلامية في كل أنحاء العالم.

Proteste in Lahore gegen den Terroranschlag an der Bacha Khan University in Charsadda; Foto: Reuters/M. Raza
حان وقت العمل المشترك: "الحوادث في فرنسا وتركيا وبلجيكا، عداك عن الهجمات الإرهابية الأخيرة في لاهور في الباكستان، تقرع بكل تأكيد جرس الإنذار. سواء في الشرق أو في الغرب، الحقيقة هي التالية: تبقى مكافحة الإرهاب مهمة ضخمة.

التآزر ضروري لمواجهة الإرهاب

هناك ثلاث سياسات لمواجهة الإرهاب هامة. أولاً: لا يمكننا تجاهل حقيقة أن هذا صراع على الأفكار، التي ترتكز على تحريف الدين. في هذه المعركة فإن الحل الدائم هو أن نفهم بشكل تام هذه الأفكار، ونتوجه بخطابنا لمعتنقيها، ونجتث هذه الأفكار نفسها. ثانياً: باستيعابنا أن تحدي مكافحة الإرهاب يدوم لعدة أجيال، لا بد أن نطبق الإصلاح الآن بحيث يكون لدى الجيل القادم الفهم والمهارات والصلابة لمقاومة الأفكار المتطرفة.

وأخيراً: لا يجب أن نقلل من الحاجة لمواجهة مشكلة الإرهاب معاً ويداً بيد.
إن القرارات الصعبة، ولكن الضرورية، المشار إليها هنا والخيارات السياسية المرافقة لها ليست غير واقعية وتأخذ كل جوانب التحديات بعين الاعتبار. يجب علينا أن نعرف ما الذي يحقق نجاحاً منها. ومتى ما كان هناك تأثير إيجابي، يجب أن نسعى إلى تكرار العملية.

هناك حاجة، وبسرعة، لقرار استراتيجي لتطبيق الحلول، بحيث تكون هذه الحلول طويلة الأمد وتتميز بالاستمرارية وتكون محل توافق. الإرهاب لا دين له. لا بد من تحديث نظم التعليم الغربية والإسلامية بعقيدة "الإسلام الصوفي"، التي تدعو إلى تعاليم كونية للإنسانية. 

لا بد من أن تعمل الحكومات في الشرق وفي الغرب، وبجد، لبناء تحالفات لإنجاز هذه المهمة، ليس فقط في داخل المجتمعات فقط، بل وعلى المستوى البيني لهذه الحكومات نفسها. منع التطرف واحدة من أكبر المهمات التي تواجه هذا الجيل والجيل القادم. ما لم نواجهه سويةً، وعلى وجه السرعة، فإنه، وفي واقع الأمر، يبدو مستقبلنا كمجتمع إنساني قاتماً جداً.

 

سيد قمر أفضال رضوي

الترجمة عن الإنكليزية: خالد سلامة

حقوق النشر: مجلة السياسة والثقافة في المشرق / موقع قنطرة ar.qantara.de

اقرأ أيضًا: مقالات مختارة من موقع قنطرة
إرسال التعليق يعني موافقة القارئ على شروط الاستخدام التالية: لهيئة التحرير الحق في اختصار التعليق أو عدم نشره، وهذا الشرط يسري بشكل خاص على التعليقات التي تتضمن إساءة إلى الأشخاص أو تعبيرات عنصرية أو التعليقات غير الموضوعية وتلك التي لا تتعلق بالموضوع المُعلق عليه أو تلك المكتوبة بلهجة عامية أو لغة أجنبية غير اللغة العربية. والتعليقات المتكوبة بأسماء رمزية أو بأسماء غير حقيقية سوف لا يتم نشرها هي الأخرى. ويرجى عدم وضع أرقام هواتف لأن التعليقات ستكون متاحة على محرك البحث غوغل وغيره من محركات البحث.
To prevent automated spam submissions leave this field empty.