فهل يمكن أن تُطبق نفس السياسة مع المملكة العربية السعودية؟

سيكون من الأنسب أن تعبر الولايات المتحدة الأمريكية والحكومات الأوروبية عن استعدادهما للعمل مع العربية السعودية إذا تقلصت سلطات محمد بن سلمان. وينبغي أيضا وضع قيود على عمليات بيع الأسلحة الأمريكية وعلى عمليات تقديم الدعم الاستخباراتي للعربية السعودية، التي يحتمل، لحسن الحظ، أن يفرضها الكونغرس الأمريكي. 

محمد بن سلمان ولي عهد السعودية
"كي لا يتحول ما هو سيء إلى أسوأ": يرى الخبير السياسي الأمريكي ريتشارد هاس أنه في الشرق الأوسط غالبا ما يتحول السيء إلى أسوأ. لقد خلق محمد بن سلمان وضعا سيئا، وينبغي أن يكون الهدف هو الحيلولة بما فيه الكفاية لمنع تحوله إلى أسوأ.

منع ما هو أسوأ

والعقاب الأهم، هو الزيادة من الضغوطات العامة والخاصة على محمد بن سلمان فيما يتعلق بالأمور الضرورية والأمور التي ينبغي تفاديها. وما هو ضروري هو ضغط مشترك لإنهاء الحرب في اليمن، وما ينبغي تفاديه هو استغلال نية إدارة ترمب المعادية لإيران من أجل إشعال فتيلة حرب مسلحة من شأنها أن تجبر الآخرين على التغلب على شكوكهم، والوقوف إلى جانب السعودية.

إن الحرب مع إيران قد تكون مكلفة وخطيرة. وعلى محمد بن سلمان أن يدرك أن الولايات المتحدة لن تكون شريكا استراتيجيا للسعودية إلا إذا ضبط سياسته تجاه اليمن وغيرها، مع الأخذ بعين الاعتبار مصالح الولايات المتحدة الأمريكية.

وينبغي عقد تشاورات مع الصين وروسيا أيضا. وبخلاف الولايات المتحدة الأمريكية، تربط البلدين علاقات عمل مع السعودية وإيران، مما يخول لهما التدخل لمنع حدوث حرب كهذه وإنهاءها بسرعة في حال اندلعت.

وفي الشرق الأوسط، غالبا ما يتحول السيء إلى أسوأ. لقد خلق محمد بن سلمان وضعا سيئا، وينبغي أن يكون الهدف هو الحيلولة بما فيه الكفاية لمنع تحوله إلى أسوأ.

 

 

ريتشارد هاس
ترجمة: نعيمة أبروش
 
 

ريتشارد هاس رئيس مجلس العلاقات الأمريكية الخارجية، شغل سابقا منصب مدير التخطيط السياسي في وزارة الخارجية الأمريكية (2001-2003)، وكان المبعوث الخاص للرئيس الأمريكي جورج بوش في إيرلندا الشمالية ومنسق من أجل مستقبل أفغانستان.

اقرأ أيضًا: مقالات مختارة من موقع قنطرة
إرسال التعليق يعني موافقة القارئ على شروط الاستخدام التالية: لهيئة التحرير الحق في اختصار التعليق أو عدم نشره، وهذا الشرط يسري بشكل خاص على التعليقات التي تتضمن إساءة إلى الأشخاص أو تعبيرات عنصرية أو التعليقات غير الموضوعية وتلك التي لا تتعلق بالموضوع المُعلق عليه أو تلك المكتوبة بلهجة عامية أو لغة أجنبية غير اللغة العربية. والتعليقات المتكوبة بأسماء رمزية أو بأسماء غير حقيقية سوف لا يتم نشرها هي الأخرى. ويرجى عدم وضع أرقام هواتف لأن التعليقات ستكون متاحة على محرك البحث غوغل وغيره من محركات البحث.
To prevent automated spam submissions leave this field empty.