الغذاء الصحي في شهر رمضان

نصائح طبية لتفادي التعب والعطش أثناء الصيام!

يقع البعض في فخ عادات غذائية وسلوكيات خاطئة في رمضان قد تتسبب له في مشكلات صحية. ويعتبر تصحيح تلك العادات مهما جداً للحفاظ على صحة الصائم وإبعاد شعور التعب الذي قد يظهر عليه. إليكم بعض النصائح التي تساهم في تحقيق ذلك.

في شهر رمضان تكثر الولائم والعزائم لدى الكثيرين في المجتمعات العربية، التي تتفنن في إعداد المأكولات الشهية كإحدى مظاهر الاحتفال بشهر رمضان. وفي بعض الأحيان، تنتهى وليمة الإفطار بحالة من الخمول وامتلاء المعدة بسبب الإكثار من تناول الطعام بطريقة خاطئة.

الدكتور المصري هاني الناظر، استشاري الأمراض الجلدية ورئيس المركز القومي للبحوث سابقا، يؤكد من خلال صفحته على فيسبوك، أن هناك العديد من الأخطاء الشائعة في سلوكيات الصائمين التي يجب تفاديها. وحذر الناظر المرضى الذين يعانون من الضغط العالي ومشاكل بالكلى من تناول عصير العرقسوس نهائياً لما قد يمثله من خطورة عليهم.

وأضاف أن العرقسوس يعد من المشروبات التي يقبل عليها الكثير في رمضان لكونه من المشروبات المرطبة التي تمنع العطش. وأضاف أنه:" تبين من الأبحاث العلمية التي أجريت عليه أن له تأثير علي الجسم يماثل تماما تأثير الكورتيزون".

نصائح غذائية لشهر رمضان: الصيام في شهر رمضان يحسن من الصحة العامة للإنسان إذا تم بالطريقة الصحيحة. ولكن إذا اتبعت طُرقاً خاطئة فإن ضرره سيكون أكبر من نفعه. لا تنسوا أن تشربوا كمية وافرة من الماء خلال شهر رمضان المبارك، أي على الأقل 8 أكواب من الماء يومياً. قوموا بشرب كميات قليلة منها في فترات متقطعة من أجل تفادي أي انزعاج أو نفخة.
نصائح غذائية لشهر رمضان: الصيام في شهر رمضان يحسن من الصحة العامة للإنسان إذا تم بالطريقة الصحيحة. ولكن إذا اتبعت طُرقاً خاطئة فإن ضرره سيكون أكبر من نفعه. لا تنسوا أن تشربوا كمية وافرة من الماء خلال شهر رمضان المبارك، أي على الأقل 8 أكواب من الماء يومياً. قوموا بشرب كميات قليلة منها في فترات متقطعة من أجل تفادي أي انزعاج أو نفخة.

إهمال السحور الصحي

من جهته، يقول الدكتور السعودي فيصل الصفي، طبيب الأمراض الباطنية، في صفحته على تويتر، أن من أهم أسباب الصداع في نهار رمضان إهمال السحور الصحي، مما يتسبب في جفاف الجسم. فإهمال شرب المياه أو تناول سحور صحي يؤثر بشكل كبير على صحة الصائم وأدائه. ونصح الصَفي الصائمين بتناول قدر مناسب من السوائل خلال فترة الإفطار لتجنب الإصابة بالصداع في اليوم التالي، كما نصح بممارسة الرياضة وتجنب السهر.

كما قدم الصفي "روشتة" غذائية رمضانية على موقعه بتويتر يوضح فيها أهمية تلك العناصر خلال شهر رمضان كالبوتاسيوم والمغنيسيوم ومصادرها الغذائية.

وقدم الدكتور أحمد هاني عيسي، استشاري الجهاز الهضمي والكبد و مناظير الجهاز الهضمي بالمعهد القومي المصري للكبد، بعض النصائح الرمضانية لصيام مريح بعيداً عن المتاعب التي تصيب الجهاز الهضمي. ومن أهمها "عدم الإفراط في تناول الطعام أثناء الإفطار، ويفضل تقسيم الأكل إلى وجبتين، الأولى وقت الإفطار والثانية بعد مرور ساعتين تجنباً للإصابة بالتخمة"، حسبما أكد الدكتور عيسى.

وأضاف أن تناول الطعام بسرعة وقت الإفطار، قد يتسبب في عسر الهضم ومشاكل بالقولون، لذا يجب مضغ الطعام جيداً والتوقف عنه بمجرد الإحساس بالشبع. كما يفضل بقدر الإمكان الابتعاد عن الأطعمة الدسمة والاعتماد على تناول المشويات والأطعمة المسلوقة.

أما عن الحلويات، والتي تنتشر بشكل كبير في شهر رمضان، فقد نصح الدكتور عيسى "بعدم الإكثار من تناولها لما قد تسببه من خلل في إنتاج الأنسولين ممّا يُعرض الصائم لخطر الإصابة بمرض السكري". كما نصح أيضاً بـ"شرب المياه بكثرة في فترة ما بين الإفطار والسحور، وعدم تناولها بكثرة في وقت السحور فقط".

كما أكد الدكتور عيسى على ضرورة "الابتعاد في شهر رمضان عن تناول المياه الغازية أثناء وجبة الإفطار، لأنها تتسبب في هشاشة العظام لاحتوائها على حمض الفسفوريك الذي يخل بنسبة الكالسيوم بالدم".

وشدد على أن الإكثار من تناول الخيار والزبادي أثناء السحور يقلل من الإحساس بالعطش. ولتفادي العطش أيضاً نصح الدكتور عيسى بالابتعاد عن تناول الجبن عالية الملح أثناء السحور.

 

سارة إبراهيم

حقوق النشر: دويتشه فيله 2018

اقرأ أيضًا: مقالات مختارة من موقع قنطرة
إرسال التعليق يعني موافقة القارئ على شروط الاستخدام التالية: لهيئة التحرير الحق في اختصار التعليق أو عدم نشره، وهذا الشرط يسري بشكل خاص على التعليقات التي تتضمن إساءة إلى الأشخاص أو تعبيرات عنصرية أو التعليقات غير الموضوعية وتلك التي لا تتعلق بالموضوع المُعلق عليه أو تلك المكتوبة بلهجة عامية أو لغة أجنبية غير اللغة العربية. والتعليقات المتكوبة بأسماء رمزية أو بأسماء غير حقيقية سوف لا يتم نشرها هي الأخرى. ويرجى عدم وضع أرقام هواتف لأن التعليقات ستكون متاحة على محرك البحث غوغل وغيره من محركات البحث.
To prevent automated spam submissions leave this field empty.