لا يعتبر التمتُّع بالرعاية الصحية الجيِّدة أمرًا طبيعيًا في لبنان حتى بالنسبة لأبناء الطبقة المتوسطة. كثيرًا ما تنشر الصحف تقارير مرعبة حول رفض استقبال أشخاص بحاجة لعلاج طارئ في المستشفيات، لأنَّ ذويهم غير قادرين على الدفع سلفًا. وفي كلِّ مرة يؤدِّي ذلك إلى موجة غضب عارمة، ولكن سرعان ما تتلاشى الضجة.

"لا توجد دولة"

الفقر في لبنان أكثر وضوحًا وأكثر انتشارًا مما عليه الحال في ألمانيا أو في أي مكان آخر داخل أوروبا الغربية. وهو في لبنان أكثر خطرًا وأكثر انعدامًا للأمل وأكثر انعدامًا للرحمة. يمكن أن يصيب المرء بشكل غير متوقَّع. يتم تقبُّله كواحدة من مشكلات لبنان العديدة غير القابلة للحلِّ منذ عقود من الزمن. الدولة اللبنانية الضعيفة لا يتم تحميلها أية مسؤولية عن الفقر في البلاد. والعبارة الشائعة في لبنان هي: "ما في دولة"، أي "لا توجد دولة".

ومثلما تعتبر الدولة عاجزة عن حلِّ أزمة النفايات أو السيطرة على نقص الكهرباء والمياه، فليس من المتوقَّع بتاتًا أنَّها ستعمل لصالح المحرومين اجتماعيًا. بل على العكس من ذلك. إذ إنَّها تعتبر المدافع عن الأثرياء. كما أنَّ العديد من السياسيين هم أيضًا رجال أعمال أثرياء. الدولة تستعين بمصادر خارجية لمواجهة المشكلة. لذلك فإنَّ المسؤول عن حلّ المشكلات الاجتماعية في لبنان هو المنظمات الخيرية والدينية، أو حتى أفرادٌ يشاركون كمتطوِّعين. وكلُّ طائفة تعتني بأبنائها.

{المسؤول عن حل المشكلات الاجتماعية في لبنان هو المنظمات الخيرية والدينية، أو حتى أفراد يشاركون كمتطوعين. وكل طائفة تعتني بأبنائها.}

أتساءل عما إذا كانت حقيقة انتشار الفقر على هذا النطاق الواسع في كلِّ مكان في لبنان تجعل الكثيرين من الناس يرغبون في الانعزال عن بعضهم أكثر وأن يظهروا بأنَّهم ليسوا فقراء. هل تعتبر الهيبة والوجاهة لهذا السبب مهمة إلى هذا الحدّ؟ لماذا يُعلِّق الناس أهمية مبالغ فيها على الملابس والسيَّارات الباهظة الثمن؟ ولماذا يتباهى الناس بأنَّ أطفالهم يذهبون إلى مدرسة خاصة مرموقة أو حتى يدرسون في الخارج؟

التعليم هو الطريق الأضمن من أجل الصعود الاجتماعي. الآباء يكافحون ويزاولون عدة وظائف حتى يتمكَّنوا من تسديد نفقات التعليم الجيِّد لأطفالهم. وبالنسبة للشباب اللبنانيين غالبًا ما تكون الخطوة التالية هي السفر إلى الخارج. والكثيرون منهم مقتنعون بأنَّهم يمكنهم في الخارج فقط بناء مستقبل آمن.

 

 
منى نجار 
ترجمة: رائد الباش
حقوق النشر: مجلة التنمية والتعاون / موقع قنطرة 2019
 

 

اقرأ أيضًا: مقالات مختارة من موقع قنطرة
إرسال التعليق يعني موافقة القارئ على شروط الاستخدام التالية: لهيئة التحرير الحق في اختصار التعليق أو عدم نشره، وهذا الشرط يسري بشكل خاص على التعليقات التي تتضمن إساءة إلى الأشخاص أو تعبيرات عنصرية أو التعليقات غير الموضوعية وتلك التي لا تتعلق بالموضوع المُعلق عليه أو تلك المكتوبة بلهجة عامية أو لغة أجنبية غير اللغة العربية. والتعليقات المتكوبة بأسماء رمزية أو بأسماء غير حقيقية سوف لا يتم نشرها هي الأخرى. ويرجى عدم وضع أرقام هواتف لأن التعليقات ستكون متاحة على محرك البحث غوغل وغيره من محركات البحث.
To prevent automated spam submissions leave this field empty.