"المرأة تستحق أكثر" محمد صلاح نجم مصر وليفربول يطالب العالم الإسلامي بمزيد من احترام النساء

20.04.2019

طالب النجم المصري محمد صلاح، مهاجم نادي ليفربول الإنجليزي، الرجال في مصر والعالم الإسلامي، بمزيد من الاحترام للمرأة، وقال في مقابلة مع مجلة تايم الأمريكية: "أعتقد أن علينا أن نغير الطريقة التي تتعامل بها ثقافتنا مع المرأة، الأمر ليس اختياريا".

وقال صلاح (عمره 26 عاما) إنه وبعد أن رأى كيف تعامل المرأة "في ثقافتي وفي الشرق الأوسط" فقد غير طريقة تفكيره بشأن العلاقة بين الجنسين، "فقد أصبحت أدعم المرأة أكثر مما كنت أفعل في السابق، لأني أشعر أنها تستحق أكثر مما يعطونها الآن، في الوقت الحالي". 

يشار إلى أن المجلة اختارت لاعب منتخب مصر و مهاجم ليفربول ضمن الـ 100 شخصية الأكثر تأثيرا على مستوى العالم. 

ودعا نجم منتخب مصر ونادي ليفربول الإنكليزي لكرة القدم محمد صلاح الى تغيير طريقة معاملة النساء في العالم الإسلامي، وذلك في المقابلة مع مجلة "تايم" الأمريكية نُشِرت الأربعاء 10 / 04 / 2019.

وتم اختيار مهاجم ليفربول البالغ من العمر 26 عاما كأحد 100 شخصية مؤثرة بحسب المجلة الأمريكية، الى جانب رياضيين آخرين مثل الأمريكي أسطورة الغولف تايغر وودز ومواطنه نجم كرة السلة ليبرون جيمس ولاعبة كرة المضرب اليابانية ناومي أوساكا.

وكشف صلاح للمجلة أن مواقفه تجاه المساواة بين الجنسين تطورت على مر السنين، إلا أنه يريد رؤية المزيد من التغيير، مضيفا "أعتقد أننا بحاجة الى تغيير الطريقة التي نعامل بها المرأة في ثقافتنا. هذا ليس بالأمر الاختياري".

ورأى أفضل لاعب وهداف في الدوري الممتاز الموسم الماضي أن معاملة النساء "في ثقافتي وفي الشرق الأوسط" غيرت آراءه بشأن القضايا الجنسانية، موضحا "أنا أؤيد المرأة أكثر من السابق، لأني أشعر أنها تستحق أكثر مما تناله الآن، في الوقت الحالي".

ويعتبر صلاح رمزا في مصر بعد مساعدة بلاده للتأهل الى كأس العالم للمرة الأولى منذ 1990 حيث شاركت الصيف الماضي 2018 في مونديال روسيا، وهو حصل على لقب أفضل لاعب إفريقي في عامي 2017 و2018، الى جانب نيله جائزة أفضل لاعب في الدوري الممتاز.

وكشف "مو" أنه تعلم كيف يتعامل مع الضغط الناجم عن شهرته، معربا عن اعتزازه باعتباره مثالا يحتذى به، موضحا: "أن أكون أول مصري في هذا الوضع ولم يقم أحد بذلك من قبل ... فهذا شيء مختلف (جديد)".

وشدد على أن النجومية لم تغير نمط حياته "أنا فقط أعيش حياتي الطبيعية. أبقى معظم الوقت في المنزل، لا أحب الخروج". أ ف ب ، د ب أ
 

اقرأ أيضًا: مقالات مختارة من موقع قنطرة
إرسال التعليق يعني موافقة القارئ على شروط الاستخدام التالية: لهيئة التحرير الحق في اختصار التعليق أو عدم نشره، وهذا الشرط يسري بشكل خاص على التعليقات التي تتضمن إساءة إلى الأشخاص أو تعبيرات عنصرية أو التعليقات غير الموضوعية وتلك التي لا تتعلق بالموضوع المُعلق عليه أو تلك المكتوبة بلهجة عامية أو لغة أجنبية غير اللغة العربية. والتعليقات المتكوبة بأسماء رمزية أو بأسماء غير حقيقية سوف لا يتم نشرها هي الأخرى. ويرجى عدم وضع أرقام هواتف لأن التعليقات ستكون متاحة على محرك البحث غوغل وغيره من محركات البحث.