اليمن أرض النزوح - في يوم اللجوء العالمي ... يمنيون ومهاجرون أفارقة مأساة واحدة عنوانها الجوع

22.06.2020

تحت أشعة الشمس الحارقة وموجات الرياح المحملة أحياناً بالغبار، يعبر المهاجرون القادمون من دول القرن الأفريقي، سيراً على الأقدام مسافات تمتد لمئات الكيلومترات في مناطق الساحل اليمني، بعد أن وصلوا على متن قوارب تهريب متهالكة، إلى البلد الذي طحنته الحرب منذ أكثر من خمس سنوات.

لكنهم وفي ظل عدم إدراك العديد منهم بحقيقة المخاطر التي تعترضهم، يستمرون بالتوافد، وتدفع العديد منهم في ذلك أحلام الحياة الوردية التي يرسمها المُهربون وإغرائهم بالوصول إلى السعودية المجاورة لليمن، في رحلة قد تنتهي ببعضهم بالموت في عرض البحر أو على قارعة الطريق.

اليمن أرض النزوح - في اليوم العالمي للاجئين: اليمنيون والمهاجرون الأفارقة ... مأساة واحدة عنوانها الحصار والجوع. شاهد الفيديو
 

 

اقرأ أيضًا: مقالات مختارة من موقع قنطرة