من المؤكد أن القوات المسلحة في مختلف أنحاء العالَم أصبحت مفتوحة تدريجيا للنساء. لكن الأعداد تظل منخفضة نسبيا. ففي الولايات المتحدة، 15% من الأفراد العسكريين من الإناث. وفي المملكة المتحدة، تنخفض النسبة إلى 10%. وفي الهند تشكل النساء 5% فقط من الأفراد العسكرين، و4% فقط في أفغانستان.
 
وربما يصبح تعزيز مشاركة النساء أكثر أهمية عندما تتغير طبيعة المهام العسكرية في العديد من المناطق. الواقع أن الدول تخوض حروبا غير متكافئة على نحو متزايد ضد جماعات إرهابية. وهذا يتطلب قدرا أقل من القتال المباشر وقدرا أعظم من جهود حفظ السلام، من خلال عمليات اتخاذ القرار الاستراتيجية، وجمع المعلومات الاستخباراتية. وأغلب السكان المعرضين للخطر في مناطق الصراع من النساء والأطفال.
 
 
النساء قادرات على الوصول إلى 100% من المجتمع
 
على هذه الخلفية، تصبح مشاركة النساء أكثر قيمة. فالنساء يقدمن منظورات لا تعرفها عادة المنظمات الخاضعة لهيمنة الذكور. علاوة على ذلك، وكما أوضحت اللواء كريستين لوند، وهي أول امرأة على الإطلاق تتولى قيادة العمليات الميدانية للأمم المتحدة، فإن الوصول إلى السكان المحليين يشكل أهمية بالغة لدعم عمليات حفظ السلام، والنساء قادرات على الوصول إلى 100% من السكان، مقارنة بنحو 50% فقط للرجال ــ وهي ميزة لا تقدر بثمن، ولنقل عندما يتعلق الأمر بجمع المعلومات الاستخباراتية.
 
اقرأ أيضًا: مقالات مختارة من موقع قنطرة
إرسال التعليق يعني موافقة القارئ على شروط الاستخدام التالية: لهيئة التحرير الحق في اختصار التعليق أو عدم نشره، وهذا الشرط يسري بشكل خاص على التعليقات التي تتضمن إساءة إلى الأشخاص أو تعبيرات عنصرية أو التعليقات غير الموضوعية وتلك التي لا تتعلق بالموضوع المُعلق عليه أو تلك المكتوبة بلهجة عامية أو لغة أجنبية غير اللغة العربية. والتعليقات المتكوبة بأسماء رمزية أو بأسماء غير حقيقية سوف لا يتم نشرها هي الأخرى. ويرجى عدم وضع أرقام هواتف لأن التعليقات ستكون متاحة على محرك البحث غوغل وغيره من محركات البحث.
To prevent automated spam submissions leave this field empty.

تعليقات القراء على مقال : سعوديات في قيادة الجيش وخطوط القتال الأمامية؟

شكر بارك الله فيكم ممتاز

عمي صالح من الجزاير15.05.2018 | 17:50 Uhr

الله يحفظكن يا سعوديات و يثبت خطاكن.سلام و الف سلام من مدينة الجسر المعلقة و كل الجزايريات. زغرودة ابعثها مني. لكن.يو يو يو ييييييبوووووووو. يو يو يو يو يو يو .

حليمة تواتي من ...23.05.2018 | 04:33 Uhr