حسن نصر الله يمدح حرب حوثيي اليمن ضد السعودية ويقول إنهم قوة جديدة دخلت جبهة مواجهة إسرائيل

12.11.2019

هذه الحرب جرَّتْ اليمن إلى أسوأ أزمة إنسانية في العالم. قال حسن نصر الله، الأمين العام حزب الله اللبناني، يوم الإثنين 11 / 11 / 2019، إن الجبهة اليمنية (الحوثيون) "باتت تمتلك أسلحة متطورة جدًا من صواريخ ومسيّرات (طائرات مسيرة) وتمتلك شجاعة استخدام هذه الصواريخ والمسيرات وتحدت بها كل العالم".

وقال نصر الله في خطاب تلفزيوني، بمناسبة "يوم الشهيد"، "المقاتلون اليمنيون يحققون انتصارات نوعية مذهلة وأقرب إلى المعجزات وآخرها كان عملية نصر من الله (عملية ضد قوات الجيش السعودي في قطاع نجران)".

وأضاف نصر الله: "اليوم هناك قوى جديدة ذات قوة وشجاعة منقطعة النظير دخلت في جبهة المواجهة مع العدو الإسرائيلي وهذا ما يدركه العدو جيدًا".

وامتدح نصر الله إعلان زعيم جماعة أنصار الله الحوثية في اليمن، عبد الملك الحوثي، عن قدرته على الرد "على كيان العدو"، في إشارة إلى إسرائيل.

وأردف نصر الله بالقول: "أهمية هذا الإعلان أنه صدر عن قائد لجبهة ما زالت تقاتل منذ خمس سنوات جيوشاً وقوى كبرى، وأن الحوثي لم يكشف أوراقه في الرد وتوجيه أقصى الضربات على كيان العدو وهذا مهم جدًا".

كما امتدح نصر الله، الحشود اليمنية في فعالية ذكرى المولد النبوي الشريف التي أقامها الحوثيون في العاصمة صنعاء، لافتاً إلى أنها "كانت هائلة وحضرت تحت الشمس في منتصف النهار لساعات وافترشت الأرض والطرقات وتحت تهديد القصف".

ويشهد اليمن منذ نحو خمس سنوات، صراعاً مسلحاً بين القوات الحكومية مسنودة بقوات التحالف العربي، ومسلحي الحوثيين المتهمين بتلقي الدعم من إيران، مخلفة خسائر مادية وبشرية كبيرة، فضلاً عن جر البلاد نحو أسوأ أزمة إنسانية في العالم. د ب أ

اقرأ أيضًا: مقالات مختارة من موقع قنطرة
إرسال التعليق يعني موافقة القارئ على شروط الاستخدام التالية: لهيئة التحرير الحق في اختصار التعليق أو عدم نشره، وهذا الشرط يسري بشكل خاص على التعليقات التي تتضمن إساءة إلى الأشخاص أو تعبيرات عنصرية أو التعليقات غير الموضوعية وتلك التي لا تتعلق بالموضوع المُعلق عليه أو تلك المكتوبة بلهجة عامية أو لغة أجنبية غير اللغة العربية. والتعليقات المتكوبة بأسماء رمزية أو بأسماء غير حقيقية سوف لا يتم نشرها هي الأخرى. ويرجى عدم وضع أرقام هواتف لأن التعليقات ستكون متاحة على محرك البحث غوغل وغيره من محركات البحث.