حصري من سوريا

"السجن أو الموت"... لقاء مع جهادية فرنسية هاربة من "الخلافة"

عناصر تنظيم "الدولة الإسلامية" يخرجون من آخر بقعة خاضعة لسيطرة التنظيم. نساء ورجال من مختلف الجنسيات يعبرون الصحراء شرق دير الزور هربا من بلدة باغوز. مايسة عواد وروميو لانغلوا وجيمس أندريه التقوا إحدى الجهاديات الفرنسيات اللواتي تركن فرنسا للعيش في كنف التنظيم في شرق سوريا.

عناصر تنظيم "الدولة الإسلامية" يخرجون من آخر بقعة خاضعة لسيطرة التنظيم. نساء ورجال من مختلف الجنسيات يعبرون الصحراء شرق دير الزور هربا من بلدة باغوز.

مايسة عواد وروميو لانغلوا وجيمس أندريه التقوا إحدى الجهاديات الفرنسيات اللواتي تركن فرنسا للعيش في كنف التنظيم في شرق سوريا.

 

 

اقرأ أيضًا: مقالات مختارة من موقع قنطرة