رئيس المجلس الأعلى لليهود في ألمانيا يشدد على أهمية تعليم التربية الإسلامية في المدارس الألمانية

24.07.2015

دعا رئيس المجلس الأعلى لليهود في ألمانيا إلى تعميم تعليم مادة التربية الإسلامية ليشمل مدارس الولايات الألمانية التي لا تُدَرَّس فيها هذه المادة حتى الآن، وأشار إلى أن تدريس مادة التربية الإسلامية من شأنه أن يمنع ما وصفه بالميول المعادية للسامية في أوساط بعض الفتيان المسلمين في ألمانيا.

يشار إلى وجود تجارب نموذجية لتدريس مادة التربية الإسلامية في بعض الولايات الألمانية وهي: بافاريا وَ بادن فورتمبيرغ وَ برلين وَ هيسن وَ ساكسونيا السفلى وَ شمال الراين وستفاليا وَ راينلاند بفالتسو وَ شليسفيغ هولشتاين، علماً بأن عدد الولايات الألمانية يبلغ 16 ولاية. تسايت / قنطرة

 

حوار مع الأستاذ الجامعي في العلوم التربوية الباحث الألماني المسلم هاري هارون بير

حين يكون الإسلام هو الحل لمشاكل الأدلجة والغلو والتطرف

 

النقاش والجدل حول الإسلام الأوروبي

معنى أن يكون الإنسان مسلماً وأوروبياً في الوقت نفسه

 

حوار مع وزيرة التربية في ولاية شمال الراين ويستفاليا الألمانية

تدريس الإسلام بلغة الألمان...دعم مؤسساتي لاندماج المسلمين

 

"منبر الجمعة": برنامج إذاعي ألماني للتعريف بالإسلام

"خوف الألمان من الإسلام يتلاشى بمعرفة حقيقة هذا الدين"

 

دريس مادة التربية الإسلامية للتلاميذ المسلمين في ألمانيا

تعليم الإسلام في المدارس الألمانية...قرارات تاريخية وخلافات مذهبية

 

حوا مع الباحثة في معهد العلوم الاجتماعية في جامعة هومبولدت نايكا فوروتان:

الشباب المسلم في ألمانيا.....الغرباء في وطنهم؟

 

المسلمون في ألمانيا وحصيلة الاندماج في السنوات الأخيرة:

المسلمون في ألمانيا.....خطوات إيجابية في الاندماج المؤسساتي والمحلي

 

إرسال التعليق يعني موافقة القارئ على شروط الاستخدام التالية: لهيئة التحرير الحق في اختصار التعليق أو عدم نشره، وهذا الشرط يسري بشكل خاص على التعليقات التي تتضمن إساءة إلى الأشخاص أو تعبيرات عنصرية أو التعليقات غير الموضوعية وتلك التي لا تتعلق بالموضوع المُعلق عليه أو تلك المكتوبة بلهجة عامية أو لغة أجنبية غير اللغة العربية. والتعليقات المتكوبة بأسماء رمزية أو بأسماء غير حقيقية سوف لا يتم نشرها هي الأخرى. ويرجى عدم وضع أرقام هواتف لأن التعليقات ستكون متاحة على محرك البحث غوغل وغيره من محركات البحث.