شيخ لبناني مسلم لتلاميذه: الإسلام الحقيقي يدعو إلى قبول الآخر والآخر هو المختلف في الشكل أو اللون أو اللغة أو الجنس أو اللهجة أو الأفكار، وتعبير "المغضوب عليهم والضالون" المذكور في القرآن قد ينطبق على المسلم وعلى غير المسلم

23.02.2017

في درس للتربية الإسلامية في إحدى مدارس لبنان حول التعددية وقبول الآخر في الإسلام  أكد الشيخ المسلم أسامة حداد (المفتش العام للأوقاف الاسلامية في دار الفتوى في لبنان) أن الإسلام الحقيقي يدعو إلى قبول الآخر وعدم رفضه وقال لبي بي سي إن "المغضوب عليهم" المذكورون في القرآن هم كل من غضب الله عليه نتيجة أفعاله سواء أكان مسلما أم غير مسلم  و"الضالون" المذكورون في القرآن هم كل من ضل عن الطريق السوي سواء أكان مسلما أم غير مسلم. وعرّف الآخر للتلاميذ بأنه "المختلف عني في الشكل أو اللون أو اللغة أو الجنس أو اللهجة أو الأفكار".