ما موقع البلدان العربية على مؤشر معدلات الجريمة؟ سوريا الأخطر وقطر الأمن - وماذا عن أوروبا وألمانيا؟

04.03.2019

أظهرت دراسة في ألمانيا عام 2018 تراجع التخوفات الأمنية لدى الألمان. لكن أين موقع البلدان العربية على مؤشر معدلات الجريمة؟ شاهد الفيديو:

وأظهرت دراسة في ألمانيا عام 2018 تراجع التخوفات الأمنية لدى الألمان رغم ضعف الوضع السياسي نسبيا. وبحسب دراسة أجرتها شركة يونيسس للخدمات الاستشارية ونشرت نتائجها يوم الأربعاء 24 تشرين أول/أكتوبر 2018، في برلين، فإن ألمانيا تحتل المركز الثاني مقارنة بـ 12 دولة أخرى على مستوى العالم؛ حيث تبين أن سكان هولندا كانوا أقل قلقا من الناحية الأمنية. ووجه معدو الدراسة للمشاركين فيها سؤالا عما إذا كان لديهم خوف من التعرض لتهديدات شخصية مثل الحوادث، أو المرض، أو الجريمة، أو الكوارث الطبيعية، أم لديهم قلق على الأمن القومي لبلادهم. وحصلت الفلبين في مؤشر الأمن الذي أعده أصحاب الدراسة على أكبر نسبة من التخوف الأمني لدى المواطنين حيث أعطاها الباحثون 232 نقطة تليها كولومبيا (216 نقطة) ثم ماليزيا (215 نقطة). 

و حققت الولايات المتحدة 163 نقطة وفقا للمؤشر لتحتل بذلك مركزا متوسطا، بينما كان نصيب ألمانيا 127 نقطة، و هولندا 109 نقاط لتحقق بذلك المركز الأول. 

وكان أكثر تخوف الناس في ألمانيا من التعرض لانتحال هويتهم في الإنترنت حيث عبر 48% ممن شملتهم الدراسة عن قلقهم من ذلك، تلاه الخوف من الإرهاب والحرب الذي يثير قلق 46% ممن شاركوا في الدراسة، في حين أبدى ربع المستطلعة آراؤهم فقط خوفهم على الأمن الشخصي، أو من التعرض لمشاكل مالية. د ب أ 
 

اقرأ أيضًا: مقالات مختارة من موقع قنطرة
إرسال التعليق يعني موافقة القارئ على شروط الاستخدام التالية: لهيئة التحرير الحق في اختصار التعليق أو عدم نشره، وهذا الشرط يسري بشكل خاص على التعليقات التي تتضمن إساءة إلى الأشخاص أو تعبيرات عنصرية أو التعليقات غير الموضوعية وتلك التي لا تتعلق بالموضوع المُعلق عليه أو تلك المكتوبة بلهجة عامية أو لغة أجنبية غير اللغة العربية. والتعليقات المتكوبة بأسماء رمزية أو بأسماء غير حقيقية سوف لا يتم نشرها هي الأخرى. ويرجى عدم وضع أرقام هواتف لأن التعليقات ستكون متاحة على محرك البحث غوغل وغيره من محركات البحث.