محترم آراس أول مُهاجِرة ومسلمة تترأس برلمان ولاية ألمانية

اُنتخبت محترم آراس، وهي من أصول تركية، بأغلبية الأصوات رئيسة لبرلمان ولاية بادن فورتمبرغ الألمانية. آراس، وهي نائبة عن حزب الخضر، وصفت فوزها بالمنصب بأنه "علامة على الانفتاح على العالم ونجاح الاندماج".

نتخبت مُحتَرم آراس، النائبة عن حزب الخضر في برلمان ولاية بادن فورتمبرغ، بأغلبية كبيرة رئيسة لبرلمان الولاية. وحصلت محترم ذات الأصول التركية الأربعاء (11 مايو/أيار 2016) على 96 صوتا مؤيدا مقابل 39 صوتا رافضا لانتخابها رئيسة للبرلمان، فيما امتنع 3 نواب عن التصويت. وتضمنت أربع بطاقات تصويت اسما آخر وكانت واحدة من هذه البطاقات باطلة.

وشارك في التصويت جميع أعضاء البرلمان البالغ عددهم 143 نائبا. وتعتبر الخبيرة المالية آراس أول مسلمة تترأس برلمان هذه الولاية الصناعية الغنية الواقعة جنوب ألمانيا.

وتوجهت آراس، البالغة من العمر خمسين عاما، عقب انتخابها بالشكر لأعضاء النواب معتبرة اختيارها على رأس البرلمان بمثابة "علامة على الانفتاح على العالم والتسامح ونجاح الاندماج".

ويأتي انتخاب مسلمة على رأس برلمان ولاية بادن فورتمبرغ أيضا كرسالة على الاندماج السياسي للألمان ذوي الخلفية الأجنبية حيث لم يسبق من قبل أن ترأس البرلمان رجل أو امرأة بخلفية أجنبية.

وولدت آراس عام 1966 في إحدى قرى الأناضول بتركيا وهاجرت مع والديها لألمانيا عام 1978. وهي تنتمي إلى الطائفة العلوية. (د ب أ)

تعليقات القراء على مقال : محترم آراس أول مُهاجِرة ومسلمة تترأس برلمان ولاية ألمانية

مسلمه لا ادري من صنفها كذلك فالعلويه دين مخالف لكل المسلمين ومستقل وله نظامه وقد اختارت اوروبا من هم على منهجها وليس اكثر لن تخلط الاوراق فالاسلام واضح وليس بحاجه لنجاحات موهومه ومدلسه

سعد سالم12.05.2016 | 12:02 Uhr