معترك ميركل الذي هزمت فيه الشعبوية - مستشارة ألمانيا تحذر من الإفراط في تخفيف قيود كورونا

25.04.2020

ميركل تحذر "ما زلنا في بداية وباء كورونا": ميركل انتقدت نهج بعض ولايات ألمانيا في تخفيف قيود كورونا.

ودعت المواطنين إلى التحمل والانضباط في أزمة كورونا ميركل وصفت عدد المتعافين في ألمانيا بأنه نجاح مرحلي لكنه هش وكمن يتحرك على طبقة رقيقة من الجليد بل وأرق طبقة من الجليد وحذرت من السماح بزيادة ملحوظة في المخالطات الاجتماعية.

ومن معايشة أوضاع مخيفة في المستشفيات الألمانية وبعكس ترامب تعهدت ميركل بالدعم الكامل لمنظمة الصحة العالمية. وقالت إن المنظمة شريك لا غنى عنه لألمانيا ولمواجهة تأثير وباء كورونا على ألمانيا أول اقتصاد أوروبي.

وها هي ألمانيا تطلق برنامج مساعدات اقتصادية للداخل لتعويض البطالة ولتخفيضات ضريبية إضافية. ولشراء أجهزة للتعلم المنزلي بالإنترنت نصف مليار يورو  لكل تلميذ محتاج: 150 يورو ولإعانة العاملين المتضررين من تخفيض الرواتب بسبب كورونا ميركل تعهدت بالتضامن مع دول الاتحاد الأوروبي المتضررة بشدة وبتقديم مساهمات  كبر بكثير لميزانية للاتحاد الأوروبي.

وجددت ميركل رفضها لـ سندات كورونا ولفكرة تحمل مسؤولية مشتركة عن الديون وقالت إن والسبب: عامل الوقت لأن هذا يتطلب موافقة من كل برلمانات دول الاتحاد مؤكدةً أن المهم الآن هو سرعة المساعدة. شاهد الفيديو: 

 

 

اقرأ أيضًا: مقالات مختارة من موقع قنطرة