وهكذا أثّرت أعمال فلاسفة كبار، مثل ابن سينا وابن رشد، بعد ترجمتها إلى اللغة اللاتينية، بالمعارف الغربية؛ بل إن الفيلسوف الأندلسي ابن رشد وجد طريقه إلى "الكوميديا الإلهية" لدانتي، والذي حمل فيها اسم" الشارح الأكبر"، وبلغة أخرى لقد أنجز أعمالا حول آرسطو الذي كان تعتبره القرون الوسطى أكبر فيلسوف عرفته الإنسانية.

ولم تشارك في عمليات الاستقبال هذه لغات متعددة ولكن أيضا أشكال الكتابة الأربعة، اليورو ـ شرقية: اليونانية واللاتينية والعبرية والعربية؛ بل إن هذا التاريخ الشديد التعقيد والمتعلق بأشكال التأثير والاستقبال الثقافيين، يمكن النظر إليه كتاريخ للمخطوطات وعلميات نقلها، كما أن أبرز العارفين بها يعملون في أقسام المخطوطات للمكتبات الكبرى وليس في المراكز العلمية أو الأقسام الفلسفية.

Illustration zum Kapitel "Mond", von Peuerbach; Exponat der Ausstellung Juden, Christen und Muslime Im Dialog der Wissenschaften 500-1500 im Martin-Gropius-Bau; Quelle: Österreichische Nationalbibliothek
انتقال العلم من الغرب إلى الشرق ومن الشرق إلى الغرب: في القرن التاسع عرفت دار الحكمة في بغداد العباسيين تأسيس أكاديمية للترجمة، قامت بترجمة الأعمال الطبية اليونانية إلى العربية. ومن بغداد عرفت تلك المؤلفات طريقها إلى إسبانيا الإسلامية ومن هناك إلى الممالك المسيحية وبالضبط إلى طوليدو.

مخطوطات مبهرة وجميلة

يقدم المتحف البرليني مارتين غروبيوس باو معرضاً يضم مخطوطات وكتباً ظهرت في الألفية الفاصلة بين العامين: 500 وَ 1500، وتضم كتباً في الطب وعلم الفلك. وتعود ملكية هذه المعروضات التي تمتلك أهمية كبيرة إلى المكتبة الوطنية في فيينا، حيث تم عرضها قبل عقد من الزمن بالطريقة نفسها.

ويحظى موضوع المعرض بأهمية سياسية أيضا، لم يكن بالإمكان إدراكها قبل عشر سنوات. لأنها تتناقض، بالنسبة لكل من يستطيع القراءة والرؤية، مع فكرة غرب منسجم أو حتى مسيحي. فالمرحلة الزمنية الوثنية تنتمي أيضا إلى هذا الغرب، ولربما تمثل المكون الأساسي في مجال العلوم.

كما أنه لا يمكن أن ننكر البتة بأن الفلسفة والعلوم اليونانية تمت المحافظة عليها وخلال قرون في المدارس العربية بشكل أفضل مما كان الأمر عليه في الأديرة والمدارس الكاتدرائية. ويقف المعرض منذ البداية على النقيض من أطروحة "أوروبا اليهودية ـ المسيحية"، عبر تقديم أربعة أنظمة للكتابة، من خلال مخطوطات مبهرة ولكن أيضا من خلال كتب تعليمية، تم تصويرها منذ بداية الطباعة. إذ تظهر كاليغرافيا قرآنية بالقرب من توراة عبرية وإنجيل بيزنطي وكتابات كارولنغية.

اقرأ أيضًا: مقالات مختارة من موقع قنطرة
إرسال التعليق يعني موافقة القارئ على شروط الاستخدام التالية: لهيئة التحرير الحق في اختصار التعليق أو عدم نشره، وهذا الشرط يسري بشكل خاص على التعليقات التي تتضمن إساءة إلى الأشخاص أو تعبيرات عنصرية أو التعليقات غير الموضوعية وتلك التي لا تتعلق بالموضوع المُعلق عليه أو تلك المكتوبة بلهجة عامية أو لغة أجنبية غير اللغة العربية. والتعليقات المتكوبة بأسماء رمزية أو بأسماء غير حقيقية سوف لا يتم نشرها هي الأخرى. ويرجى عدم وضع أرقام هواتف لأن التعليقات ستكون متاحة على محرك البحث غوغل وغيره من محركات البحث.
To prevent automated spam submissions leave this field empty.