منظمة الصحة العالمية تحذر من احتمال تأثير كورونا على أكثر من نصف سكان اليمن إذا لم تُعزَل الإصابات

04.05.2020

حذرت منظمة الصحة العالمية، يوم الأحد 03 / 05 / 2020، من احتمالية تأثير فيروس كورونا على أكثر من نصف السكان في اليمن، البلد الذي يشهد صراعا مسلحا منذ ست سنوات. 

وقالت المنظمة في بيان لها، إنها طرحت العديد من السيناريوهات المسندة بالبيانات على السلطات المحلية، منذ الإعلان عن الجائحة، وذلك لكي تتضح لها الصورة الكاملة" عن احتمالية تأثير هذا الفيروس على 16 مليون رجل وامرأة وطفل، أي ما يزيد عن 50% من السكان". 

وذكرت المنظمة، أن جائحة كورونا تسببت في إرهاق بعض أكثر النظم الصحية تقدماً وتطوراً في العالم. ومضت بالقول :"بعد خمس سنوات من الحرب، لا يزال النظام الصحي في اليمن يعاني من الهشاشة والضعف ونقص حادٍ في عدد العاملين. كما أن الإمدادات اللازمة لمكافحة مرض كوفيد19- غير كافية بشكل كبير". 

وأوضحت أن كورونا سيظل يشكل تهديدا كبيرا للشعب اليمني والنظام الصحي المتعثر، إذا لم يتم تحديد حالات الإصابة وعلاجها وعزلها وتتبع مخالطيها على النحو السليم، حتى وإن كانت حالة واحدة.

وأعلنت اللجنة الوطنية لمكافحة كورونا في اليمن مساء السبت  02 / 05 / 2020 إنه تم تسجيل حالتي إصابة، ليرتفع عدد الاصابات في اليمن إلى 10 حالات 7 منها في عدن واثنتان في تعز وحالة متعافية في حضرموت، ووفاة حالتين. د ب أ
 

اقرأ أيضًا: مقالات مختارة من موقع قنطرة