ومن بين الصور العديدة الملفتة للنظر في الكتاب، هناك عشر صفحات من أعمال الفنان السوري تمام عزام، المعنونة "من دمشق، مع الحب". يتلاعب عزام بصور الدمار في سوريا لإحداث تأثير قوي. ففي إحدى الصور يطفو بناء سكني محطم في السماء، معلق بكتلة بالونات احتفال. أما صورة أخرى فتُظهِر اللوحة الذهبية المتلألئة "القبلة" للفنان النمساوي "غوستاف كليمت" معروضة على واجهة مبنى منقور بالقذائف. وفي "بوكر"، تزخرف رموزٌ من بطاقات اللعب الجدرانَ المحطمة.
من مختارات كتاب "لا ترتعب، أنا إسلامي".
من مختارات كتاب "لا ترتعب، أنا إسلامي".
 
أما الصور المزخرفة من مراكش للفنان البريطاني المغربي حسن حجاج، "ملائكة مراكش"، فتصوّر أشخاصاً بلباس تقليدي، ووجوه مغطاة، على دراجات نارية. بينما الفنانة اللبنانية شذى شرف الدين فتموضع رجالاً يرتدون ملابس مبهرجة أمام خلفيات تعرض أعمالاً فنية تاريخية شرق أوسطية. والفنانة التي تستقر في القاهرة "بهية شهاب" والمتخصصة في فن الشارع. فإن سلسلتها "يوجد ناس: القاهرة 2012" تُظهِر رسوم غرافيتي مطبوعة مستوحاة من الثورة المصرية.
 
خيال يتفوق على ترامب
 
كان عرض الختام في مهرجان الثقافات الإسلامية هو الأخير في سلسلة أمسيات "كوميديا متطرفة الآن!" التي عُقِدت بالاشتراك مع مجموعة المختارات. وخلال ذلك يستمر ظهور المساهمين من أجل ترويج الكتاب. فعلى سبيل المثال في أواخر أيار/مايو 2018 قرأت بيديشا من مجموعة المختارات خلال أمسية "خيال يتفوق على ترامب" في مهرجان الكتابة على الجدران (WoWFest) الذي يستمر لشهر في ليفربول. وكان موضوع المهرجان لهذا العام هو تجاوز الحدود وقد صُمِّمت "الخيال يتفوق على ترامب" "للاحتفال بالكُتّاب الذين نشروا في مجموعة المختارات والتي، بطريقة ما، ترد على أقوى برتقالة ترتدي باروكة في العالم".
 
اقرأ أيضًا: مقالات مختارة من موقع قنطرة
إرسال التعليق يعني موافقة القارئ على شروط الاستخدام التالية: لهيئة التحرير الحق في اختصار التعليق أو عدم نشره، وهذا الشرط يسري بشكل خاص على التعليقات التي تتضمن إساءة إلى الأشخاص أو تعبيرات عنصرية أو التعليقات غير الموضوعية وتلك التي لا تتعلق بالموضوع المُعلق عليه أو تلك المكتوبة بلهجة عامية أو لغة أجنبية غير اللغة العربية. والتعليقات المتكوبة بأسماء رمزية أو بأسماء غير حقيقية سوف لا يتم نشرها هي الأخرى. ويرجى عدم وضع أرقام هواتف لأن التعليقات ستكون متاحة على محرك البحث غوغل وغيره من محركات البحث.
To prevent automated spam submissions leave this field empty.