هل انتهت أسطورة حزب العدالة والتنمية في تركيا؟ إردوغان يهنئ المعارض إمام أوغلو بفوزه باسطنبول

25.06.2019

هنأ الرئيس التركي رجب طيب إردوغان مرشح المعارضة أكرم إمام أوغلو يوم الأحد (23 يونيو / حزيران 2019) على فوزه في انتخابات رئاسة بلدية اسطنبول المعادة بحسب النتائج غير الرسمية.

ولم تعلن اللجنة العليا للانتخابات بعد النتائج الرسمية لكن من المنتظر أن يحقق إمام أوغلو فوزا مريحا على منافسه بن علي يلدريم مرشح حزب العدالة والتنمية الحاكم، وذلك بعد حصوله على 54 في المئة من الأصوات عقب فرز أكثر من 99 في المئة من بطاقات الاقتراع.

وفي الانتخابات الأولى التي أجريت في 31 مارس / آذار 2019، حقق حزب الشعب الجمهوري المعارض انتصارا بفارق ضئيل على حزب العدالة والتنمية الذي يتزعمه إردوغان في أكبر مدينة بتركيا في هزيمة انتخابية نادرة للرئيس في خضم مشاكل اقتصادية متزايدة.

لكن بعد أسابيع من طعون حزب العدالة والتنمية، ألغى المجلس الأعلى للانتخابات في تركيا في مايو / أيار 2019 الانتخابات بسبب مخالفات. ووصفت المعارضة القرار بأنه "انقلاب" على الديمقراطية. وهنأ إردوغان مرشح المعارضة إمام أوغلو في تغريدة على فوزه بانتخابات اسطنبول المعادة.

ورأى مرشح المعارضة لرئاسة بلدية إسطنبول أكرم إمام أوغلو في فوزه "بداية جديدة" لتركيا. كما عبر عن رغبته في العمل مع الرئيس إردوغان بعد إقرار منافسه بن علي يلدريم بهزيمته. أردوغان هنأ إمام أغلو ما يعني قبوله بالنتيجة.

 

 

وشكر أكرم إمام اوغلو، مرشح المعارضة التركية الأحد (23 حزيران/ يونيو 2019) الناخبين في إسطنبول على حماية ما وصفها بـ "تقاليد الديمقراطية" العريقة منذ أكثر من قرن من الزمان في خطاب النصر بعد اعتراف منافسه بهزيمته. واعتبر  إمام أوغلو أن فوزه في انتخابات رئاسة بلدية إسطنبول يشكل "بداية جديدة بالنسبة إلى تركيا".

وقال إمام أوغلو للصحافيين بعدما وجه صفعة قوية إلى الرئيس رجب طيب إردوغان عبر الفوز على مرشحه بن علي يلدريم إن "هذه الانتخابات تعني فتح صفحة جديدة. إنها تشكل بداية جديدة". وأضاف  "ليست مجموعة أو حزبا واحدا، لكن كل إسطنبول وتركيا فازت في هذه الانتخابات".

وتابع إمام أوغلو مخاطبا إردوغان "سيدي الرئيس، أنا مستعد للعمل معك في تنسيق تام. أطلب من هنا مقابلتك في أقرب وقت". وأضاف "سأعمل بجد بدون تمييز ضد أي كان". وختم مرددا شعار حملته "كل شيء سيكون على ما يرام".

ولم يتأخر رد الرئيس التركي إذ هنأ إردوغان إمام أوغلو، في تغريدة على موقع تويتر، بفوزه برئاسة بلدية إسطنبول، ما يعني قبوله بالنتيجة بعد إلغاء انتخابات سابقة جرت نهاية آذار/مارس. وكتب إردوغان على تويتر "أهنىء أكرم إمام أوغلو الذي فاز في الانتخابات بحسب النتائج غير الرسمية".

وكان بن علي يلدريم المنتمي لحزب العدالة والتنمية التركي الحاكم قد هنأ اليوم الأحد إمام أوغلو بفوزه في جولة الإعادة لانتخابات إسطنبول، فيما لا يزال يجري فرز الأصوات. وقال يلدريم في تصريحات مقتضبة متلفزة "اعتبارا من الآن يتصدر منافسي أكرم إمام أوغلو  في فرز الأصوات. أهنئه وأتمنى له النجاح".

وأضاف: "الانتخابات تعني الديمقراطية. أثبتت هذه الانتخابات مجددا أن الديمقراطية تعمل بلا عيوب في تركيا... ستصدر النتائج النهائية لاحقا بالطبع".

وكان يلدريم (63 عامًا) تعرض للهزيمة أمام أكرم إمام أوغلو (49 عامًا) المنتمي لحزب الشعب الجمهوري المعارض، في الجولة الأولى من الانتخابات في 31 آذار/مارس. لكن المجلس الانتخابي الأعلى ألغى نتيجة الانتخابات في السادس من أيار/ مايو، تماشيا مع طلب حزب العدالة والتنمية المحافظ الذي يرأسه الرئيس رجب طيب إردوغان، حيث زعم حدوث مخالفات، وأمر بإعادة الانتخابات.

ومع فرز نحو 99% من الأصوات، حصل إمام أوغلو على 54% مقابل منافسه بن علي يلدريم الذي نال نسبة 45,1%. وحقق بذلك تقدما بأكثر من 775 الف صوت بزيادة كبيرة مقارنة مع آذار/مارس، عندما فاز بفارق 13 ألفا فقط. رويترز (أ ف ب، د ب أ، رويترز)

اقرأ أيضًا: مقالات مختارة من موقع قنطرة
إرسال التعليق يعني موافقة القارئ على شروط الاستخدام التالية: لهيئة التحرير الحق في اختصار التعليق أو عدم نشره، وهذا الشرط يسري بشكل خاص على التعليقات التي تتضمن إساءة إلى الأشخاص أو تعبيرات عنصرية أو التعليقات غير الموضوعية وتلك التي لا تتعلق بالموضوع المُعلق عليه أو تلك المكتوبة بلهجة عامية أو لغة أجنبية غير اللغة العربية. والتعليقات المتكوبة بأسماء رمزية أو بأسماء غير حقيقية سوف لا يتم نشرها هي الأخرى. ويرجى عدم وضع أرقام هواتف لأن التعليقات ستكون متاحة على محرك البحث غوغل وغيره من محركات البحث.