وثائقية دي دبليو حول الصين ومسلميها

الإيغور في الصين....أقلية مسلمة تعاني في صمت

السياسة الصينية تسعى إلى "إعادة تثقيف أو تعليم" الأقلية المسلمة: أكدت تقارير أممية معنية بحقوق الإنسان احتجاز السلطات الصينية نحو مليون فرد من أقلية الإيغور المسلمة في الصين في "مراكز لمكافحة التطرف". وثائقية دي دبليو تسلط الضوء على معاناة مسلمي الإيغور.

تتهم الأمم المتحدة الصين باحتجاز حوالي مليون شخص من أقلية الإيغور المسلمة وآخرين من المسلمين المنحدرين من أصول تركية في معسكرات اعتقال في مقاطعة شينغيانغ، معظمهم من دون إدانة أو حتى تهمة.

منظمة الدفاع عن حقوق الإنسان هيومان رايتس ووتش تتحدث عن انتهاك ممنهج لحقوق الإنسان.

ففي معسكرات اعتقال الإيغور في الصين يجبر المعتقلون على تعلم لغة المندرين وعلى غناء أناشيد لتبجيل الحزب الشيوعي في الصين، ومن يعارض أو من لا يجيد ذلك يتعرض للعقاب.

الإيغور مسلمون وتعود أصولهم إلى الشعوب التركية ( التركستان)، ويعدون أنفسهم أقرب عرقيا وثقافيا لأمم آسيا الوسطى.

ويشكل الإيغور نحو 45 في المئة من سكان شينغيانغ، في حين تبلغ نسبة الصينيين من عرقية الهان نحو 40 في المئة.

الصحافي ماتياس بولينغر رافق خيرت سمرخان، واطلع كيف تمكن المعتقل السابق من بناء حياته مجدداً بعد الاعتقال، وكيف يقدم خيرت اليوم المساعدة للمنظمات غير الحكومية التي تحاول تحرير المعتقلين.

 

المزيد حول الإيغور في الصين

"السياسة الصينية تسعى إلى "إعادة تثقيف أو تعليم" الأقلية المسلمة بالقوة"

معاناة المسلمين في الصين من القمع والتمييز

اقرأ أيضًا: مقالات مختارة من موقع قنطرة
إرسال التعليق يعني موافقة القارئ على شروط الاستخدام التالية: لهيئة التحرير الحق في اختصار التعليق أو عدم نشره، وهذا الشرط يسري بشكل خاص على التعليقات التي تتضمن إساءة إلى الأشخاص أو تعبيرات عنصرية أو التعليقات غير الموضوعية وتلك التي لا تتعلق بالموضوع المُعلق عليه أو تلك المكتوبة بلهجة عامية أو لغة أجنبية غير اللغة العربية. والتعليقات المتكوبة بأسماء رمزية أو بأسماء غير حقيقية سوف لا يتم نشرها هي الأخرى. ويرجى عدم وضع أرقام هواتف لأن التعليقات ستكون متاحة على محرك البحث غوغل وغيره من محركات البحث.
To prevent automated spam submissions leave this field empty.

تعليقات القراء على مقال : الإيغور في الصين....أقلية مسلمة تعاني في صمت

أتمنى من دولة الصين أن تراع حقوق الإنسان ؛ و أن يعط حقوق الأقلية المسلمة في الصين ؛ هذا ما نص عليها القانون الدولي الإنساني .

حسين 27.01.2019 | 19:02 Uhr