وفاة عميد المسرح المغربي الطيب الصديقي أحد أشهر المسرحيين المغاربة والعرب. واشتهر بتوظيف التراث المغربي في مسرحياته وشارك في أعمال عربية كفيلم (الرسالة)

06.02.2016

فقدت الساحة الفنية المغربية والعربية أحد أبرز المسرحيين في العالم العربي، ويتعلق الأمر بالفنان المغربي الطيب الصديقي الذي وافته المنية ليلة الجمعة-السبت 06 / 02 / 2016 عن سن يناهز 79 عاما. وخلف الصديقي وراءه مجموعة من الأعمال المسرحية المتميزة.

توفي الطيب الصديقي أحد أشهر المسرحيين المغاربة والعرب بمصحة بالدار البيضاء الليلة الماضية عن سن تناهز 79 عاما. وولد الصديقي عام 1937 بمدينة الصويرة المطلة على المحيط الأطلسي ورحل إلى مدينة الدار البيضاء حيث درس لينتقل بعد ذلك إلى فرنسا لمواصلة دراسته والتقى الطيب الصديقي في فرنسا بأسماء لامعة في مجال المسرح المغربي أمثال أحمد الطيب لعلج ومحمد عفيفي وخديجة جمال. ولعب أول أدواره المسرحية في مسرحية (جحا) ثم اشتغل في فرق مسرحية كمسرح (البراكة) والتقى فيما بعد بأبرز الأسماء المسرحية الفرنسية أمثال هوبير جينيو وجان فيلار.

وفي عام 1956 شارك الصديقي بمسرحية (عمايل جحا) بباريس ثم أسس فرقة (المسرح العمالي) في عام 1957 ليقدم عدة مسرحيات من اقتباس المغربي احمد الطيب لعلج والمصري توفيق الحكيم وأخرى من اقتباس أرستو فان.

وفي عام 1960 اقتبس مسرحية (فولبون) لبن جونسن وأسس بعد ذلك فرقة (المسرح البلدي) التي اشتغل فيها على عدة مسرحيات عالمية ومن فرقة المسرح البلدي خرجت فرقة ناس الغيوان الغنائية المشهورة.

واشتهر الصديقي بتوظيفه للتراث المغربي في مسرحياته. وكانت له أيضا أعمال سينمائية مثل (شريط الزفت) كما شارك في أعمال عربية كفيلم (الرسالة) للمخرج مصطفى العقاد.وله اهتمامات فنية أخرى كالفن التشكيلي. رويترز

  DW/W. El Attar)

يوميات يهودي مسلم: ثلاثية "كمال رُحَيِّم" الروائية

 

ابن لأب مسلم وأم يهودية...جزء من الهوية المصرية

 DW

ترجمة ما لا يُنسى - الصدمة النفسية في الأدب العربي المعاصر

مجتمعات ما بعد الاستعمار...إدخال الصدمة إلى نسيج الحكاية


مأزق المثقف العربي بين أنظمة الإستبداد وجماعات الإرهاب

 

الفكر نجح في إحداث شرخ داخل المجتمعات العربية

 Chase Burkett)

رواية "الأزرق بين السماء والماء" - عن الحب والألم في غزة

"على هذا الأرض ما يستحق الحياة"...إرادة الحياة الفلسطينية تهزم الواقع الأليم

 picture-alliance/AP Photo/B. Hussein)

رواية "المرايا المكسورة: سينالكول" للكاتب إلياس خوري

شعور مشوش بالغربة وانفتاح للشهية الجنسية في منتصف العمر

 Goethe-Institut/Mirko Lux)

الأدب العربي...أسواق الكتب في العالم العربي

جاذبية الكتب وتنوعها سبيل إحياء حب القراءة في المجتمعات العربية

الروائي المصري إدوار الخراط

رحيل ادوار الخراط - فارس ترجّل من "الزمن الآخر"

"كاتب مصري لا كاتب قبطي"...وعلامة فارقة في الرواية العربية

 J.L. Cereijdo/AP

في رثاء عالمة الاجتماع المغربية فاطمة المرنيسي

فاطمة المرنيسي...وسيطة الثقافات وإيقونة النضال النسوي العربي

 picture-alliance/akg-images

إسبانيا وإرث "شيخ الصوفية الأكبر" محيي الدين محمد بن عربي

 

التسامح والازدهار الإسلامي في عصر العلامة الأندلسي ابن عربي

  picture-alliance/akg-images

شغف "غوته" أشهر أدباء ألمانيا بقصص شهرزاد وألف ليلة وليلة

 

أمير الشعراء الألمان...تلهف وولع وانبهار بسحر الحكايات الشرقية

 

 رواية «حرمة» بالعربية والفرنسية والإنجليزية. دور نشر

حوار مع الأديب والروائي اليمني علي المُقري

رواية حُرْمَة..."من الجنس جاءت الحياة كلها"

 Imago/gezett

في رثاء الكاتب المصري جمال الغيطاني

جمال الغيطاني…مستلهم للتراث ومجدد للأدب العربي

 

منصورة عز الدين مع جمال الغيطاني وكريستسن ومجدي الجوهري في مهرجان البيرة في ميونيخ

منصورة عز الدين تستذكر جمال الغيطاني روائيا وإنسانيا

 

جمال الغيطاني...الروائي الحاضر دوماً

 

  picture-alliance/dpa/Aga Khan Trust for Culture)

الفن الإسلامي

التصوير...فن فريد وثقافة ضاربة جذورها في تاريخ دار الإسلام

 

   DW/Khaled Salameh

صادق جلال العظم – فيلسوف ناقد و ناشط سياسي

صادق جلال العظم – فيلسوف ناقد و ناشط سياسي

 رفيق شامي يأخذ بيد كتّاب عرب إلى العالمية

طريق الأدب العربي إلى العالمية

رفيق شامي يأخذ بيد كتّاب عرب إلى العالمية..مشوار الألف ميل يبدأ بخطوة

 

صفحات

 

إرسال التعليق يعني موافقة القارئ على شروط الاستخدام التالية: لهيئة التحرير الحق في اختصار التعليق أو عدم نشره، وهذا الشرط يسري بشكل خاص على التعليقات التي تتضمن إساءة إلى الأشخاص أو تعبيرات عنصرية أو التعليقات غير الموضوعية وتلك التي لا تتعلق بالموضوع المُعلق عليه أو تلك المكتوبة بلهجة عامية أو لغة أجنبية غير اللغة العربية. والتعليقات المتكوبة بأسماء رمزية أو بأسماء غير حقيقية سوف لا يتم نشرها هي الأخرى. ويرجى عدم وضع أرقام هواتف لأن التعليقات ستكون متاحة على محرك البحث غوغل وغيره من محركات البحث.