صورة رمزية
دراسة مؤسسة كارنيغي حول الديمقراطية في العالم العربي:

"سحر الديمقراطية رغم الحقبة البوشية"

أجرت مؤسسة كارنيغي للسلام الدولي الأمريكية دراسة شملت سبع دول عربية حول رأي مواطني هذه الدول في نظام الحكم الديمقراطي وموقفهم من السياسات الأمريكية. راينر زوليش، رئيس قسم راديو دويتشه فيله العربي، في قراءة لنتائج الدراسة.

صورة رمزية
تحظى الديمقراطية بشعبية واسعة في العالم العربي رغم النموذج الأمريكي للديمقراطية في العراق

​​ في الحقيقة لا حاجة لنا لسؤال أكثر من 8 آلاف شخص في سبع دول عربية لنكتشف أن معظم أبناء العالم العربي يقابلون الإدارة الأمريكية بمشاعر معادية، فمشاعر الشك وعدم الرضا والنقد وأحيانا المقاومة العلنية هي من الأمور الواضحة البينة، هذا فقط بسبب الموقف الأمريكي في الصراع الفلسطيني الإسرائيلي والوجود الأمريكي في العراق. الموقف السياسي في البلدان العربية بغض النظر عن بعض الاستثناءات القليلة مطبوع باستمرار ولدى شتى شرائح المجتمع بطابع العداء للأمريكان .

ومع ذلك فإن الدراسة التي أجرتها مؤسسة كارنيغي للسلام الدولي غير الحكومية Carnegie Endowmen for International Peace بينت أن الالتزام الأمريكي من أجل الديمقراطية بالأسلوب الذي مارسه الرئيس جورج بوش من خلال حملته في العراق، لا يحظى في الدول العربية، ومثلما هو متوقع، بتقبل يذكر، لكن هذا لم يؤثر بشكل أساسي على سمعة الديمقراطية كنظام حكم، بل على العكس فهذا النمط من الحكم يتمتع، استناداً إلى الدراسة، بشعبية في المنطقة وذلك على الرغم من انعدام الديمقراطية في أجزاء كثيرة من العالم العربي.

"الديمقراطية أفضل أنماط الحكم"

ففي الدول العربية السبع التي شملتها الدراسة اعتبر أكثر من نصف الذين شملهم الاستطلاع أن نظام الحكم الديمقراطي على الرغم من مشاكله المحتملة، هو أفضل من أنماط الحكم الأخرى، وأتى التأييد الأكبر من المغرب فقد وصلت النسبة إلى 92 في المائة، هذا في بلاد فيها للملك الكلمة النهائية في القضايا السياسية الحاسمة، على الرغم من وجود برلمان منتخب بشكل حر وهيئات مجتمع مدني يزداد نشاطها باستمرار.

من الانتخبات البرلمانية العراقية، الصورة: ا.ب
"الديمقراطية تحتاج إلى مؤسسات تحميها"

​​ وفي لبنان يجد 82 في المائة الديمقراطية أفضل أنواع الحكم، وهو البلد الذي توزع السلطة السياسية فيه من خلال انتخابات حرة من حيث المبدأ، لكن وفق نظم محاصصة دقيقة بين الطوائف الدينية ، الأمر الذي يعطل في الغالب العملية السياسية. وفي الكويت تصل نسبة المؤيدين لنظام الحكم الديمقراطي إلى 85 في المائة وفي الجزائر 69 في المائة، حتى في اليمن، ذلك البلد الفقير الذي يسود فيه نظام سياسي هش تحكمه ولاءات عشائرية قوية، أيد 63 في المائة من الذي سئلوا نظام الحكم الديمقراطي.

تبرير العنف المسلح

وفي الوقت نفسه أظهرت نتائج استطلاع أجرته شبكة البحوث العربية ـ الأمريكية "البارومتر العربي" Arab Barometer وجود تأييد كبير للعنف ضد الأمريكيين. ففي الجزائر والكويت والمناطق الفلسطينية يجد نصف الذين سئلوا أن ما يوصف بـ"العمليات المسلحة" ضد الولايات المتحدة بسبب دورها في المنطقة، هو أمر "مبرر" وتصل هذه النسبة في لبنان مثلا إلى 37 في المائة، حسب هذه الدراسة.

غير أن هذه الدراسة لا تبين فيما إذا كان المقصود هنا بـ"العمليات المسلحة" هو فقط العنف ضد أهداف عسكرية أم ما إذا كان يشمل أيضاً مدنيين أمريكان، لكنها تكشف عن كون الذين سئلوا يجدون هذا العنف مبرراً "في كل مكان". ومن المؤكد أن هذه النتيجة ستشغل الرئيس الأمريكي الجديد على صعيد السياسة الأمنية.

راينر زوليش
ترجمة: منى صالح
دويتشه فيله 2008

راينر زوليش، رئيس القسم العربي في إذاعة دويشه فيله

قنطرة
حوار مع الباحث عمرو حمزاوي:
"التحول الديمقراطي يبدأ من رحم المجتمعات العربية"
يرى عمرو حمزاوي، كبير الباحثين بمعهد كارنيغي للسلام في واشنطن، أن عملية التحول الديموقراطي في المجتمعات العربية يجب أن تكون نتاج حراك اجتماعي مؤسساتي مدني من خلال عملية ديناميكية داخلية تدفع نحو التأسيس لثقافة الديمقراطية نهجا وممارسة مع ضرورة توافق العوامل الإقليمية والدولية لإنجاح هذه التجربة. بسام رزق في حوار مع الباحث حمزاوي.

عمرو حمزاوي:
الصراع الفكري العربي بين الإستمرارية والتحول
كتاب "الفكر السياسي في العالم العربي بين الاستمرارية والتحوّل" محاولة لتقديم أجوبة عن العديد من الأسئلة المهمة: ما هي الصراعات الفكرية الرئيسة الدائرة الآن داخل المجتمعات العربية والطرق التي تعبر بها عن نفسها. تقدم إنيس براونه هنا عرضا نقدبا لأهم النتائج التي توصل اليها الباحث في أطروحته.

برهان غليون:
"الديمقراطية العربية المنتظرة لم تولد بعد" "
المفكر برهان غليون مدير مركز دراسات الشرق المعاصر وأستاذ علم الاجتماع في جامعة السوربون في باريس، يتحدث لقنطرة عن الإصلاحات السياسية، والتطورات الديمقراطية في العالم العربي،ومستقبل الإصلاحات والديمقراطية في سوريا

ملفات خاصة من موقع قنطرة