مشاركة النساء في الجيش

عندما طلبت قطر من رجال أعمالها أخذ زمام المبادرة، قطعت الدولة مهمة كبيرة على نفسها أيضا، وعززت من قدراتها الدفاعية. فقد انفقت الحكومة القطرية عشرات المليارات من الدولارات على منظومة للأسلحة المتقدمة، وأعلنت عن شراء 36 طائرة أمريكية من طراز إف 15 و12 طائرة مقاتلة من طراز رافال الفرنسية و 24 طائرة مقاتلة من طراز يورو فايتر تايفون، فضلا عن البدء في بناء قاعدة بحرية جديدة هذا العالم وتخطط لمضاعفة قواتها البحرية بحلول عام 2025.

وفي إطار استراتيجية الدوحة الدفاعية لحماية 300 ألف مواطن قطري عملت الدولة القطرية على توسيع برنامج الخدمة الوطنية من ثلاثة أشهر إلى 12 شهرا، كما وسمحت للنساء بالتطوع في إتمام الخدمة المدنية، بالإضافة تجنيد مقاتلين من دول مثل السودان وباكستان. واعتبر العمادي أنه لأول مرة ستشارك نساء قطر في صفوف الجيش.

لا مؤشرات على رفع "الحصار"

أمير قطر تميم بن حمد آل ثاني.  Foto: Getty Images
ازدياد المسافة بين دول قطر ودول المقاطعة: لم يحضر أمير قطر قمة مجلس التعاون الخليجي التي عُقِدت في الرياض، بل أرسل وزيرا ممثلا عنه.

{أبدت الدوحة مرونة عالية في أساليب مواجهة ضغوط دول مجاورة، ساعدتها على تحمل تداعيات العلاقات الفاترة مع هذه الدول.}

لم تتصاعد التوترات منذ يونيو/ حزيران 2017 لكن المسافة بين دول الخليج العربية نمت بشكل كبير في نوفمبر/ تشرين الثاني 2018. إذ لم يحضر أمير قطر قمة مجلس التعاون الخليجي التي عُقِدت في الرياض، بل أرسل وزيرا ممثلا عنه. وكذلك أعلنت قطر عن انسحابها من منظمة الدول المصدرة للنفط "أوبك".

واعتبرت الباحثة في مركز بروكنغز الدوحة، نهى أبو الذهب، أن "الحصار قد غير من طبيعة العلاقة بين دول الخليج العربية، وربما إلى الأبد"، وأضافت أنه "ما لم يكن هناك "تغيير جوهري" في أنظمة أي من تلك البلدان أو قياداتها، فسوف يمر وقت طويل قبل أن نرى تقاربا حقيقيا بين دولة قطر وغريماتها من الدول الأخرى".

 

 

أنشال فوهرا - الدوحة 
ترجمة: ج. س/ ع.أ.ج
حقوق النشر: دويتشه فيله 2019

 

ar.Qantara.de

 

اقرأ أيضًا: مقالات مختارة من موقع قنطرة