ملف خاص حول: المسلمون في الغرب

 لوحة إبرام عقد مع الشيطان للرسام يوليوس نيسله من حوالي عام 1840. Der Teufelspakt, Stahlstich von Julius Nisle (um 1840) http://deacademic.com

مسرحية "فاوست" الأولى وعلاقة غوته بالإسلام

شبه مذهل بين وسواس القرآن الخناس وشيطان فاوست

أبو الوليد محمد بن أحمد بن رشد الأندلسي " الحفيد " (520- 595 هـ= 14 أبريل 1126- 10 ديسمبر 1198م)، المعروف بابن رشد، عالم عربي ولد في قرطبة بالأندلس، من أسرة عرفت بالعلم والجاه. وتوفي في مراكش. ان ابن رشد يعد في حقيقة الأمر ظاهرة علمية عربية متعددة التخصصات، فهو فقيه مالكي، وهو قاضي القضاة في زمانه، وهو ذاته طبيب نطاسي تفوق على أساتذته حتى ان أستاذه ابن زهر قال عنه: "ابن رشد أعظم طبيب بعد گالينوس"، وهو عينه فيلسوف عقلاني، وهو أيضا مترجم لأعمال أرسطو المرجعية للعرب والغرب فيما بعد، وهو أيضا فلكي ذي أعمال جليلة في المضمار، وهو نفسه المتكلم الذي تصدى لنقد المتكلمين باسم توافق المعقول والمنقول وعلى رأسهم الامام الغزالي.‏

"الله لا يمكن أن يعطينا عقولاً ويعطينا شرائع مخالفة لها"

فلسفة الدين عند ابن رشد: إشكالية الحرية أنموذجًا

"صبحي شامي في مشهد من مسرحية "العصفور في مكان آخر" للأطفال في ألمانيا عن اللاجئين والتي تعرض رحلة عصفور شاقة من سوريا إلى أوروبا. Quelle: Theater der Jungen Welt Leipzig

مسرحية تعرض رحلة عصفور شاقة من سوريا إلى أوروبا

فتح قلوب الأطفال الألمان على اللاجئين

المعلمة المسلمة فريشتا لودين في ألمانيا. Foto: dpa/picture-alliance

الحجاب الإسلامي ومبدأ الحياد في ألمانيا

1

"نحن النساء نريد أن نقرر. نحن، وليس أنتم!"

Pالأب توبياس تسيمرمان، مدير المدرسة الكاثوليكية "كانيسيوس كوليغ" في برلين - ألمانيا. Foto: Stefan Weigand

قس ألماني وظف معلمة مسلمة محجبة بمدرسته الكاثوليكية

2

الإسلام يذكر الأوروبيين بقيمهم المسيحية ويعمق نقاش الدين والدولة بأوروبا المسيحية

غلاف كتاب أسطورة العنف الديني: الأيديولوجيا العلمانية وجذور الصراع الحديث

صدر حديثاً: الأيديولوجيا العلمانية وجذور الصراع الحديث

أسطورة العنف الديني... نقد التفسير "الجوهراني" للدين

يقول رمضان إن الاتهامات هي حملة افتراءات نظمها خصومه

تهم الاغتصاب ضد أحد أهم وجوه الإسلام الأوروبي

3

طارق رمضان...هل تنهي مزاعم الاغتصاب مسيرة مفكر إسلامي "حداثي"؟

كتابات ضد الهجوم العسكري التركي في عفرين على جدار مسجد تابع لرابطة "ديتيب" التركية في مدينة ميندن الألمانية. Foto: Öztürk

اعتداء التطرف اليساري على المساجد في ألمانيا

على ألمانيا حماية مساجدها من الهجمات الانتقامية

يتحدّث حميد دباشي الأكاديمي الإيراني-الأميركي في "جامعة كولومبيا"، والأستاذ الزائر بـ"معهد الدوحة للدراسات العليا"، إلى "العربي الجديد"، عن عمله الأخير المترجم الى العربية "هل يستطيع غير الأوروبي التفكير؟" (المتوسط، 2016)، وإسقاطاته على السياق العربي، مؤكداً على حاجة العرب للتركيز على ذواتهم ومشاكلهم، أكثر من صورهم في مرايا الغرب/الآخر. كما عرّج المفكر ما بعد الاستعماري على مآلات "الربيع العربي"، ودور الأكاديميا العربية في التعامل معه ومع ما بعده، وعلى أزمة السياسة والأيديولوجيا والسرديات الكبرى في العالم المعاصر.

حميد دباشي...رؤية ما هو أبعد من التأطير الأوروبي

"هل يستطيع غير الأوروبي التفكير؟"

الكاتب اليهودي آرمين لانغَرFoto: K. Harbi

الجدل حول العداء للسامية في ألمانيا

1

المسلمون لم يهتفوا بـ "موت اليهود"...حان الوقت لاعتذار الإعلام الالماني

مسلمون في أحد مساجد برلين Foto: picture-alliance/dpa

دراسة أمريكية تتوقع ارتفاع عدد المسلمين في أوروبا

الإسلام ليس نقيضاً للغرب

الشرطة في مدينة نيويورك بعد هجوم إرهابي إسلاموي: ضابط من شرطة نيويورك يقوم بتأمين جسر للمشاة عند مدرسة ثانوية. Foto: AP

الإرهاب الأبيض -الصادر عن غربيين- قاتل أيضا

"الإرهاب الإسلاموي ليس أسوأ من الإرهاب الأبيض"

إيران- شرطة الآداب في مواجهة مع قطاع الموضة

صورة إيران في مرآة الإعلام الغربي: كليشيهات سطحية من نوع جديد

لاجئون مسلمون - في إحدى كليات الجامعة الحرة في برلين. Foto: picture-alliance/dpa

الهجرة إلى ألمانيا - إدماج بدل الإقصاء

2

حاجة إلى وحدة ألمانية جديدة...مع المهاجرين

الصفحات