طموح تركي لقيادة العالم الإسلامي؟

برنامج بناء المسجد ما هو إلا جزء واحد من استراتيجة تركيا لاسيما وأن رئاسة الشؤون الدينية التركية (ديانت) قد وسعت من مكاتبها على المستوى العالمي بشكل ملحوظ خلال فترة حكم إردوغان. وترصد البروفيسورة إستار غوزايدن الخبيرة في شؤون الدين والدولة في تركيا، هذا التوسع بقولها: " زاد نطاق تأثيرها (ديانت) منذ عام 2005 في منطقة البلقان والقوقاز لاسيما في دول مثل مقدونيا وألبانيا والأهم في البوسنة.. هذا جزء من حنينهم للحقبة العثمانية وللعودة لدور ما يطلق عليه /الأخ الأكبر/ في تلك الدول".
برنامج بناء المسجد ما هو إلا جزء واحد من استراتيجة تركيا لاسيما وأن رئاسة الشؤون الدينية التركية (ديانت) قد وسعت من مكاتبها على المستوى العالمي بشكل ملحوظ خلال فترة حكم إردوغان. وترصد البروفيسورة إستار غوزايدن الخبيرة في شؤون الدين والدولة في تركيا، هذا التوسع بقولها: " زاد نطاق تأثيرها (ديانت) منذ عام 2005 في منطقة البلقان والقوقاز لاسيما في دول مثل مقدونيا وألبانيا والأهم في البوسنة.. هذا جزء من حنينهم للحقبة العثمانية وللعودة لدور ما يطلق عليه /الأخ الأكبر/ في تلك الدول".