"ألف كتاب وكتاب" لـشتيفان فايدنر: وكأنه بساط طائر

بلغة شاعرية رائقة، كتب شتيفان فايدنر هذه اليوميات التي لا تخلو من ميل إلى الطرافة، أيضًا. وإلى جانب سحر اللغة وهي تتقرب في طوافها سبعا من حول الجمال الشرقي، هناك تلك التأملات والاستعادات في علاقة الحاضر الشرقي بأيقونات وعلامات كبرى
بلغة شاعرية رائقة، كتب شتيفان فايدنر هذه اليوميات التي لا تخلو من ميل إلى الطرافة، أيضًا. وإلى جانب سحر اللغة وهي تتقرب في طوافها سبعا من حول الجمال الشرقي، هناك تلك التأملات والاستعادات في علاقة الحاضر الشرقي بأيقونات وعلامات كبرى