إسرائيل - الآلاف يحيون ذكرى مقتل رابين إثر حملة تحريض في تل أبيب رافعين شعار: نعم للسلام لا للعنف

02.11.2019

الصورة من الأرشيف - ذكرت وسائل إعلام إسرائيلية أن الآلاف من الإسرائيليين أحيوا مساء يوم السبت 02 / 11 / 2019 في تجمع حاشد بتل أبيب ذكرى مقتل رئيس الوزراء الأسبق إسحق رابين.

واحتشد المتظاهرون مساء السبت في ميدان رابين المركزي وسط المدينة رافعين شعار: "نعم للسلام، لا للعنف". وكان متعصب يهودي أطلق النار على رابين في الميدان المسمى اليوم باسمه في الرابع من تشرين الثاني / نوفمبر 1995 بعد مسيرة سلمية لمنع تنازلات عن بعض المناطق لصالح الفلسطينيين.

وذكرت إذاعة الجيش الإسرائيلي أن رئيس حزب أزرق - أبيض المعارض بيني غانتس قال: "التحريض يرفع ثانية وجهه القبيح"، واعدا الإسرائيليين بالقول: "أطفال إسرائيل لن يكبروا بعد اليوم في بلد يهب قادته أنفسهم للكراهية".

وكان مقتل رئيس الوزراء الأسبق رابين سبقته حملة تحريض يمينية متطرفة. ويتهم رئيس الوزراء الحالي بنيامين نتنياهو بأنه ساهم في شحن الأجواء السياسية في ذلك الوقت، بحيث صار قتل رابين ممكنا في تلك الأجواء. 

وتشهد إسرائيل الآن أزمة سياسية، حيث انتخب المواطنون خلال أيلول/ سبتمبر الماضي 2019 انتخابات برلمانية جديدة، وكانت هذه هي الانتخابات الثانية خلال خمسة أشهر. وتم تكليف غانتس بتشكيل الحكومة بعد أن أخفق نتنياهو من قبل في تشكيل ائتلاف حكومي. (د ب أ)

اقرأ أيضًا: مقالات مختارة من موقع قنطرة
إرسال التعليق يعني موافقة القارئ على شروط الاستخدام التالية: لهيئة التحرير الحق في اختصار التعليق أو عدم نشره، وهذا الشرط يسري بشكل خاص على التعليقات التي تتضمن إساءة إلى الأشخاص أو تعبيرات عنصرية أو التعليقات غير الموضوعية وتلك التي لا تتعلق بالموضوع المُعلق عليه أو تلك المكتوبة بلهجة عامية أو لغة أجنبية غير اللغة العربية. والتعليقات المتكوبة بأسماء رمزية أو بأسماء غير حقيقية سوف لا يتم نشرها هي الأخرى. ويرجى عدم وضع أرقام هواتف لأن التعليقات ستكون متاحة على محرك البحث غوغل وغيره من محركات البحث.